تتقدم العلاقات العامة والاعلام بادارة صحة محافظة غزة للدكتور خليل صيام بالتهنئة القلبية بمناسبة تعينة مدير صحة المنطقة اعانه الله وسدد خطاه
تتقدم ادارة صحة منطقة غزة بالتهنئة من دكتورة سوسن النزلي بمناسبة زفاف ابنيها م.أحمد و د.ابراهيم والف مبارك للعريسين
تتقدم ادارة صحة منطقة غزة بالتهنئة من دكتورة سوسن النزلي بمناسبة زفاف ابنيها م.أحمد و د.ابراهيم والف مبارك للعريسين
تتقدم أدارة منطقة صحة غزة بأرقى التهاني و التبريكات للدكتور عاهد سمور بمناسبة توليه منصب مدير طبي مركز شهداء الرمال         متمنيين له دوااااام التقدم ،،بمــآ هو أنفع وأرقى ،،
تتقدم أدارة منطقة صحة غزة بأرقى التهاني و التبريكات للدكتوره صابرين ديب بمناسبة توليه منصب مدير طبي مركز شهداء الشيخ رضوان         متمنيين له دوااااام التقدم ،،بمــآ هو أنفع وأرقى ،،
تتقدم أدارة منطقة صحة غزة بأرقى التهاني و التبريكات للدكتور موسى عابد بمناسبة توليه منصب مدير طبي عيادة صبحة الحرازين          متمنيين له دوااااام التقدم ،،بمــآ هو أنفع وأرقى ،،
  تتقدم أدارة منطقة صحة غزة بأحر التهاني وأطيب التبريكات من الزميل طارق شمالي مدير أداري صحة البيئة بمناسبة المولود الجديد شريف بارك الله لكم في الموهوب .. ورزقتم بره وبلغتم أشده  ألـــف مبــارك
الرئيسية الصحة النفسية العامل النفسي للتعامل مع المريض اعداد / محمد الحاج يوسف
العامل النفسي للتعامل مع المريض اعداد / محمد الحاج يوسف PDF طباعة أرسل إلى صديق
السبت, 04 آب/أغسطس 2012 06:06

تعتبر نظرة الطبيب الشمولية إلى الجانب الجسدي الفيزيائي والجانب النفسي للمريض مهمة جداً للتقدم بالعلاج. من الضروري عدم استثناء الجانب النفسي عند التعامل مع المريض، فهو يرى في الطبيب أملاً لشفائه، حيث يأخذ كل كلمة يسمعها من الطبيب بأهمية كبيرة، بل ويتأثر بها ويبني عليها.

alt

يبدأ التأثير النفسي على المريض منذ اللحظة الأولى في حسن استقبال المريض من قبل الطبيب والاستماع له جيداً ومناقشته لوضعه الصحي بلهجة يفهمها وتناسب مستواه الثقافي والتعليمي، لذا يجب على الطبيب أن يتحرى الدقة في شرح الحالة المرضية للمريض، وأن يتأكد من عدم حدوث لبس عند المريض في فهم حالته.

أن علاقة الطبيب بالمريض هي علاقة سامية وفريدة من نوعها لذلك من الأهمية أن يتقن الطبيب فن الاستماع للمريض وتقدير مشاعره وأحاسيسه وإعطاء الوقت الكافي للاستماع والشرح وعدم التعلل بضيق الوقت. والممارسة المتكررة لذلك تساعد على بناء رصيد عالي من الثقة بين المعالج والمريض وترفع من شعور المريض بالرضا والتقدير والأمان.

هذه العلاقة الوثيقة بين المرض

والحالة النفسية للمريض تم التنبه لها منذ القدم، فقيل قديما ان مزاج الجسم تابع لأخلاق النفس".

لا شك بأنه تقع على الطبيب مسئولية مناقشة المعاني الروحانية والاجتماعية والنفسية للمريض. ومن هذه المعاني إعطاء الأمل للمريض, حيث أن الأمل والتفاؤل ركن اساسى لسعادة المريض وتخفيف معاناته, ومفهوم الأمل يتغير حسب المرحلة التي يمر بها المريض ففي المرحلة الأولى يأمل في الشفاء والتخلص من المرض وبعد ذلك قد يتقبل المريض عدم الشفاء التام فيصب اهتمامه على ممارسة حياته بشكل طبيعي.

ومن المعاني الأخرى بث روح الأمان للمريض وذلك بإزالة الهم وتخفيف وقع المرض على المريض, فالشعور بالأمان للمريض ذات أهمية في الشفاء وزيادة الثقة والاطمئنان.

إظهار اللطف والاحترام للمريض والتعامل معه كانسان وليس كشيء وذلك بعدم إشعار المريض بالدونية وجعل المريض مركز اهتمام المعالج أو بعبارة أخرى المحافظة على كرامة المريض.

التعاطف مع المريض فى مرضه والتحدث إليه بلغة مفهومة وسهلة وإجابة جميع أسئلته لإزالة الغموض من أمام المريض.ومما سبق نستنتج أن الجانب النفسي للمريض له دور مهم ليس فقط في العلاج بل أيضا في المساعدة على الوقاية

في الكثير من الحالات المرضية، وهو مكون أساسي في كيان الإنسان، ولا يمكن تجاهل تأثير الضغوطات النفسية المتكررة على الصحة بشكل عام وعلى الحالة المرضية وتطورها بشكل خاص.فالصحة هي، ليست فقط الخلو من المرض، ولكن الصحة تكمن في السلامة النفسية والعقلية والاجتماعية، وتزويد المريض بالدواء ليس كافياً ما لم يكن متوجاً بالعلاج النفسي.