☏ 9728-2847894|info@moh.gov.ps
103 - في خدمتكم على مدار 24 ساعة

أسئلة شائعة في شهر الصوم

أسئلة شائعة في شهر الصوم

بواسطة |مايو 27th, 2018|التثقيف الصحي|

يوجد هنا بعض الأسئلة الصحية المتداولة حول الصيام خلال شهر رمضان المبارك.

وضعت هذه الإجابات من قبل خبراءٍ طبيين وعلماء الدين الإسلامي والباحثين معاً.

هل يجب على شخص يعاني من السكري الصيام؟

يمكن أن يصوم الأشخاص الذين يعانون من داء السكري المضبوط، سواء كان عن طريق نظامهم الغذائي أو باستخدام الأدوية. ومع ذلك قد يطلب الطبيب منهم تغيير الدواء لمساعدتهم على تناوله خارج أوقات الصيام. لا ينبغي على المرضى الذين يحتاجون الأنسولين للسيطرة على داء السكري الصيام .

أشعر بصداع نصفي شديد عندما لا أتناول الطعام ويزداد سوءاً عندما أصوم. هل يجب أن أصوم؟

لا ينبغي على الأشخاص الذين يعانون من الصداع النصفي غير المضبوط الصيام. ومع ذلك، يمكنك السيطرةعلى صداعك النصفي بالدواء المناسب وإجراء تغييراتٍ محددةٍ على نمط الحياة. استشرطبيبك لمزيدٍ من النصائح بشأن السيطرة على صداعك النصفي.

هل ينبغي على إنسانٍ يعاني من ارتفاع أو انخفاض ضغط الدم الصيام؟

يمكن للأشخاص الذين يسيطرون على ارتفاع ضغط الدم بشكلٍ جيدٍ الصيام. قد يطلب الطبيب تغييراً في الدواء لمساعدتهم على تناوله خارج أوقات الصيام. يمكن لشخصِ سليم يعاني من انخفاض ضغط الدم الصيام. يجب عليه شرب كمية كافية من السوائل وتناول ما يكفي من الملح.

هل الصيام ضارٌ بالنسبة للمرأة الحامل؟ هل يجب على النساء الحوامل الصيام؟

يوجد أدلةٌ طبيةٌ تشير بأنّ الصيام ليس فكرةً جيدةً أثناء الحمل. يمكن للمرأة الحامل أن تصوم  إذا كانت تشعر بالقوة والصحة بما يكفي للصيام، وخصوصاً خلال الجزء المبكر من الحمل. إذا كانت لا تشعر بأنها جيدةٌ بما يكفي للصيام، يسمح القانون الإسلامي لها بأن تفطر، وتقضي الصوم في وقتٍ لاحقٍ. إذا لم تكن قادرةً على القيام بذلك، يجب عليها دفع الفدية (طريقة التعويض عن تفويت أحد أفعال العبادة).

هل شهر رمضان هو الوقت المناسب للاقلاع عن التدخين؟

نعم. إنّ التدخين عادة سيئة لصحتك، وشهر رمضان هو فرصةٌ عظيمةٌ لتغيير العادات غير الصحية، بما في ذلك التدخين. اعرف المزيد عن كيفية الإقلاع عن التدخين.

من أي سن يمكن للأطفال الصيام بأمان؟

يُلزم الأطفال بالصيام عند الوصول لسن البلوغ. إنه ليس ضاراً. إنّ الصيام ،قبل هذا العمر، هو متساهل بشكلٍ متفاوت اعتماداً على موقف الوالدين والصحة العامة للطفل والتغذية.

إن صيام الأطفال ممن تقل أعمارهم عن سبعة أو ثمانية أعوام غير مستحسن. تعتبر توعية الأطفال بما ينطوي عليه الصوم وممارسة الصيام لبضع ساعات في المرة الواحدة فكرةٌ جيدةٌ.

هل يمكنني استخدام أجهزة الاستنشاق للربو خلال شهر رمضان؟

يوجد آراءٌ مختلفةٌ بشأن هذه المسألة لدى علماء المسلمين. يقول البعض أن استخدام أجهزة الاستنشاق للربو ليست كالأكل أو الشرب، وبالتالي يسمح بها أثناء الصيام. يمكن للناس الذين يعانون من الربو من وجهة نظرهم استخدام أجهزة الاستنشاق كلما كانوا في حاجة إليها أثناء الصيام.

ومع ذلك، يقول علماءٌ آخرون أن استنشاق كمياتٍ صغيرة من الدواء يُدخل السائل إلى الرئتين، لذلك فإنّه يُفطر. يقولون أن الناس الذين يعانون من ضعف السيطرة على الربو يجب عليهم ألا يصوموا حتى يتم تحقيق سيطرةٍ جيدةٍ على الربو. قد يلجأ بعض الناس الذين يعانون من الربو لأجهزة الاستنشاق ذات المفعول طويل الأمد حتى يتمكنوا من الصيام. استشر طبيبك لمزيد من النصائح.

أنا أخذ دواءً بانتظام. هل لا يمكنني الاستمرار بالصيام؟

لا تصم إذا كنت بحاجةٍ لأخذ الدواء أثناء الصيام. إذا كنت تحتاج الدواء لعلاج مرضٍ مؤقت، يمكنك تعويض أيام الإفطار بالصوم في أيامٍ أخرى عندما تصبح سليماً.

إذا كنت تتناول أدوية لمدةٍ طويلةٍ يمكنك التحدث مع طبيبك إن كنت تستطيع تغيير دوائك، بحيث يمكنك أخذه خارج وقت الصيام.

لا تصم إذا كان مرضك غير مستقر، أو مضبوط بشكل ضعيف. يجب دفع الفدية من قبل أولئك الأشخاص غير القادرين على الصيام في وقتٍ لاحقٍ، وذلك بسبب استخدام الدواء طويل الأمد.

هل يجب على المرأة المرضع الصيام؟

لا. تقول الشريعة الإسلامية لا يجب على المراة المرضع الصوم. يجب عليها تعويض أيام الصوم بالصيام في وقتٍ لاحقٍ أودفع الفدية بمجرد توقف الرضاعة الطبيعية.

هل يمكن للمسلم المريض أخذ الأقراص أوالحقن أو استخدام ضمادات الجروح أثناء الصيام؟

تناول الأقراص يفطر. لكن الحقن ورقع الجروح وقطرات الأذن وقطرةالعين لا تفطر لأنها لا تعتبر كالطعام والشراب (على الرغم من وجود اختلافات في الرأي بين العلماء المسلمين على هذه القضايا). تقول الشريعة الإسلامية لا يجب على المرضى الصيام.

هل يمكن أن يصبح الجفاف سيئاً جداً لدرجة يجب عليك أن تفطر؟

نعم. يمكن أن تصاب بالجفاف إذا كنت لا تشرب كميةً كافيةً من الماء قبل الصوم. يمكن للإماهه أن تزداد سوءاً بسبب ظروف الطقس والنشاطات اليومية مثل المشي إلى العمل أوالأعمال المنزلية.

إذا كنت لا تتبول أبداً أوبشكلٍ قليل وتشعر بالاضطراب والتشوش أوالدوار بسبب الجفاف، يجب إيقاف الصيام وشرب الماء أوالسوائل الأخرى. لا يطلب الإسلام منكأن تؤذي نفسك لإكمال الصيام. إذا ما تم كسر الصيام، ستحتاج إلى التعويض عن الصيام في وقتٍ لاحقٍ.