☏ 9728-2847894|info@moh.gov.ps
103 - في خدمتكم على مدار 24 ساعة

” أسبوع واحد ” هي الفترة المتبقية لاستمرار عمل مجمع الشفاء الطبي بسبب نفاد الوقود

” أسبوع واحد ” هي الفترة المتبقية لاستمرار عمل مجمع الشفاء الطبي بسبب نفاد الوقود

بواسطة |سبتمبر 16th, 2018|الخبر الرئيسي|

الخدمات الصحية تتداعى أمام أزمة غير مسبوقة

” أسبوع واحد ” هي الفترة المتبقية لاستمرار عمل مجمع الشفاء الطبي بسبب نفاد الوقود

ان مواصلة تجاهل النداءات والاشارات العاجلة التي وجهتها وزارة الصحة في قطاع غزة , حول بلوغ ازمة نقص الوقود اللازم لتشغيل المولدات الكهربائية في المستشفيات ومراكز الرعاية الاولية , الى حدها الاقصى  وبمستويات غير مسبوقة , يجعلنا نقترب وبشكل سريع الى لحظات خطيرة لطالما حذرنا منها , ولعلنا من هذا المكان نكون قد وصلنا الى تلك اللحظات التي نراقب فيها نفاد ماتبقى من كميات الوقود في اكبر مستشفيات قطاع غزة بل مستشفيات فلسطين و هو مجمع الشفاء الطبي , والذي يقدم الخدمات الصحية التخصصية في مستشفى الجراحة ومستشفى الباطنة ومستشفى الولادة و كذلك مركز الحروق لآلاف المرضى و الجرحى من كافة مناطق قطاع غزة ومن خلال تلك المعطيات نشير الى مايلي :

  1. ان الاحتياج الشهري من الوقود لمجمع الشفاء الطبي تتراوح مابين 150 الف الى 180 ألف لتر , بمعدل استهلاك يومي من 5000 الى 7000 لتر وفقاً لساعات انقطاع التيار الكهربائي و التي تزيد عن 16 ساعة يوميا.
  2. ان تداعيات الازمة في مجمع الشفاء الطبي ستكون خطيرة و قاسية على الاف المرضى و الجرحى عندما يحرمون من الخدمات التخصصية العلاجية و التشخيصية و خدمات القسطرة القلبية و الاف الفحوصات المخبرية و تلف الاف وحدات الدم و توقف محطة الاكسجين المركزية , بالاضافة الى حرمان 420 مريض بالفشل الكلوي يتناوبون على 4 فترات من جلسات الغسيل الكلوي يوميا.
  3. ان توقف عمل المولدات الكهربائية ستؤثر على قدرة الطواقم الطبية من اجراء العمليات الجراحية و القيصرية مما سيزيد من قائمة العمليات الجراحية المؤجلة والتي وصلت حتى اللحظة الى 8000 عملية جراحية , فضلا عن حرمان مئات المرضى من الاستفادة من أجهزة الاشعة التشخيصية والذين هم بحاجه لإتمام مراحل العلاج وبخاصة مرضى الاورام , اضافة الى تهديد حياة عشرات الاطفال الخدج في قسم الحضانة بالخطر.
  4. مازالت الطواقم الفنية والهندسية بالمجمع تعمل بكل امكانياتها وتراقب على مدار الساعة عمل المولدات واتباع الاجراءات لترشيد استهلاك ماتبقى من كميات الوقود .
  5. امام هذا الوضع غير المسبوق من تهديد ازمة الوقود لخدماتنا الصحية نجدد المناشدة الى الجهات المعنية على المستوى المحلي و الاقليمي و الدولي و كذلك كافة القطاعات الأهلية والجهات المانحة والمراقبة للعمل الصحي لتطويق الازمة ، لاسيما و ان دقائق الازمة تمر سريعا نحو اللحظة الاصعب , لذا يتوجب على الجميع التحرك الفوري والعاجل لحماية المنظومة الصحية التي تترنح على وقع ازمات مركبة , سيدفع المريض الفلسطيني فاتورتها من حياته.

 

وزارة الصحة الفلسطينية

مجمع الشفاء الطبي

الاحد 16 سبتمبر 2018م