☏ 9728-2847894|info@moh.gov.ps
103 - في خدمتكم على مدار 24 ساعة

الأطباء يعلنون الاضراب وتوقف الخدمات الصحية بسبب أزمة النظافة في المشافي والمراكز الصحية بغزة

الأطباء يعلنون الاضراب وتوقف الخدمات الصحية بسبب أزمة النظافة في المشافي والمراكز الصحية بغزة

بواسطة |ديسمبر 27th, 2017|الخبر الرئيسي|

الصحة/ ابراهيم شقوره

أعلن الأطباء داخل المرافق الصحية في مستشفيات ومرافق وزارة الصحة بقطاع غزة عن اضرابهم عن العمل صباح اليوم الأربعاء، بسبب أزمة انتشار المخلفات والنفايات الطبية داخل المرافق الصحية والتي أدى تراكمها إلى عدم تناسب تقديم خدمة علاجية آمنة للمرضى داخل المستشفيات الحكومية في قطاع غزة.

وقال مدير عام المستشفيات بوزارة الصحة  الدكتور عبد اللطيف الحاج إن كل الاماكن أصبحت داخل المرافق الصحية ممتلئة بالقاذورات بما في ذلك أقسام الاستقبال والطوارئ وغرف العمليات وغرف المبيت للمرضى، مشيراً إلى أنه وفي ظل هذه الظروف لا يمكن تقديم خدمة صحية آمنة.

وأشار مدير عام المستشفيات إلى أن الطواقم الطبية والتمريضية ستعود لتأدية واجباتها فور توفر الامكانية لذلك وانهاء ازمة عمال النظافة وتوافر البيئة الآمنة لتقديم الخدمات العلاجية.

بدوره، أشار مدير عام مجمع الشفاء الطبي د. مدحت عباس أن بيئة العمل بالمجمع الذي يعتبر الأكبر على مستوى قطاع غزة غير آمنة لتقديم الخدمات العلاجية وأن العدوى والالتهابات ستكون الاكثر انتشاراً في ظل هذه الظروف من انتشار النفايات والمخلفات الطبية.

وبين د. عباس أن ادارته لا تستطيع اجبار أحد من الطواقم الصحية للعمل داخل المستشفيات في ظل عدم صرف رواتب الكادر الطبي وعدم توافر قرابة نصف الأدوية والمحاليل والمستهلكات الطبية التي تستخدمها الطواقم الصحية في علاج المرضى.

وأوضح مدير عام مجمع الشفاء أن من يعمل فقط داخل مجمع الشفاء الطبي هم الطواقم الطبية داخل غرف العناية المركزة وفي قسم الحضانات حرصاً على عدم فقدان الأرواح في ظل الوضع المعقد الذي تشهده مشافي قطاع غزة.

من جانبه، قال مدير مستشفى الجراحة بمجمع الشفاء الطبي د. مروان أبو سعدة إن القمامة والمخلفات الطبية باتت تملىء غرف العمليات وأقسام رعاية المرضى واصبحت بيئة خصبة لنمو العدوى والميكروبات داخلها، مشيراً إلى استمرار توقف الخدمات الجراحية بشكل كامل.

وبين د. ابو سعدة انه حتى العمليات الطارئة والمتعلقة بإنقاذ الأرواح في مجمع الشفاء الطبية غير آمنة بسبب انتشار الميكروبات، داعياً لإيجاد حل فوري للأزمة.

ويذكر أن أزمة اضراب عمال النظافة داخل المرافق الصحية تدخل يومها الثاني على التوالي، في ضوء عدم تلقي عمال النظافة بالمراكز الصحية والبالغ عددهم 824 عاملاً لرواتبهم للشهر الرابع على التوالي وذلك بسبب عدم تلقي الشركات الخاصة لمخصصاتها المالية.