اجتماعيات

الرئيسية / الأخبار / الخبر الرئيسي / الصحة تنظم يوم دراسى حول الصحة الانجابية و مراضة وفيات الامهات

الصحة تنظم يوم دراسى حول الصحة الانجابية و مراضة وفيات الامهات

28/11/2017
الصحة تنظم يوم دراسى حول الصحة الانجابية و مراضة وفيات الامهات
/الصحة/نهى مسلم
نظمت وزارة الصحة يوما دراسيا حول عدة قضايا تتعلق بالصحة الانجابية و مراضة وفيات الامهات بحضورد. يوسف ابو الريش وكيل وارة الصحة و د.عبد اللطيف الحاج مدير عام المستشفيات و مدراء مستشفيات الولادة و التمريض و الاطباء في اقسام الولادة ،وممثلي وكالة الغوث و المؤسسات الاهلية و منظمة الصحة العالمية و اليونيسيف و الخبراء المختصين و ذلك في مطعم السلام ابو حصيرة.
د.يوسف ابو الريش اكد على ان القطاع الصحى يبذل جهود استثنائية لتحسين خدمات القطاع الصحى ،مؤكدا على اهمية دور وزارته في الوصول الى المعلومة ونظام رصدها خاصة و اننا امام ثورة تكنولوجية كبيرة. و اشار الى ان هناك تحسن و مؤشرات ثابتة في وفيات الاطفال في عمر اقل من خمس سنوات.
بدوره أوضح د.عبد اللطيف الحاج مدير عام المستشفيات بوزارة الصحة بأنه تم عقد هذا اللقاء لمناقشة معدلات الوفيات و ما يرتبط بها من مشاكل و امكانية حلها من اجل الوصول الى رصد حالات وفيات الامومة و تحسين الخدمات المقدمة للأمهات وخفض معدلات وفيات الامهات، مشيرا الى انخفاض معدلات الوفيات في العام 2016 عنها في العام 2015،مضيفا بان ذلك مرتبط بشكل كبير بمستوى الخدمة المقدمة و المحددات الصحية في المجتمع السياسية منها و الاقتصادية و الحصار المتواصل.
و عبر د.الحاج عن فخره بهذه المعدلات رغم الاوضاع الصعبة و الذى يقدم للعالم نموذجا رائعا في معدلات وفيات الامومة التي تضاهى نسب دول الجوار.
من جانبه ذكر أ.اسامة ابو عيطة ممثل صندوق الامم المتحدة للسكان و التنمية بأنه سيتم استعراض حالات وفيات  و مراضة الامهات و كذلك عرض نتائج
دراسة معمقة اعدتها الجامعة الاسلامية بالتعاون مع وزارة الصحة و بدعم من صندوق الامم المتحدة للسكان .
و نوه الى ان هذا اليوم هو تقليد سنوى مع شركاء وزارة الصحة و منظمات المجتمع المدنى حول حالات وفيات الامهات خلال العام و مراجعة الاجراءات للحد من منها مؤكدا على انها مؤشر قوى على مدى تقدم النظام الصحى مما ينعكس على خدمات الصحة الانجابية و على مراضة الامهات .
و شكر ابو عيطة جهود وزارة الصحة و و كالة الغوث ومنظمة الصحة العالمية و اليونيسيف في محاولة الحد من انتشار و تفاقم ظاهرة وفيات الامهات و دراسة اسبابها و تقوية النظام الصحى لجعل الميلاد و الحمل عملية امنة.
من جانبه لفت د .وليد ابو حطب مدير م.التحرير للأطفال و الولادة في مجمع ناصر الطبى بخانيونس الى ان هذه الدراسة جاءت لحصر المشاكل و المعوقات التي ادت الى حالات وفيات الامهات و من ثم وضع التوصيات من قبل وزارة الصحة و مقدمى الخدمات الانجابية للتقليل من حالات الوفيات و الارتقاء بمستوى خدمات الصحة الانجابية .
هذا و تم عرض عدة دراسات حول وفيات الامهات و اسبابها و نتائجها و مناقشتها من قبل الخبراء و المختصين من داخل و خارج وزارة الصحة.
وحدة العلاقات العامة والإعلام


إلى الأعلى