☏ 9728-2847894|info@moh.gov.ps
103 - في خدمتكم على مدار 24 ساعة

في المستشفى الاندونيسي ..طواقم العناية المركزة تنجح في إنقاذ مصابي “كوفيد19” من الموت

By |نوفمبر 25th, 2020|آخر الأخبار|

في المستشفى الاندونيسي ..طواقم العناية المركزة تنجح في إنقاذ مصابي “كوفيد19” من الموت

وزارة الصحة/

نجحت الطواقم الطبية العاملة بالعناية المركزة بالمستشفى الاندونيسي وللمرة الثانية على التوالي وفي أقل من أسبوعين من إنقاذ حياة المريضة فاطمة جنيد (70) عاماً من الموت جراء إصابتها بفيروس “كوفيد19” المستجد رغم دخولها مرحلة متقدمة من المرض، وهي الحالة الثانية التي تنجح العناية في إنقاذها.

ويوضح رئيس قسم العناية المركزة بالمستشفى الدكتور مدحت أبو طبنجة بـأن الحالة وصلت المستشفى بوضع حرج جداً حيث كانت نسبة الأكسجين في الدم 60% مما جعلنا نتعامل معها بشكل عاجل ووضعها على جهاز التنفس الاصطناعي وتقديم ما يلزم لها، مبيناً أن الحالة مكثت قرابة أسبوع بالعناية المركزة مع متابعة ومراقبة حثيثة لها من قبل الطاقم الطبي وبحمد الله منذ ثلاث أيام وضعها مستقر وتتنفس الآن على كمامة عادية وهي جاهزة للخروج من العناية وتحويلها للقسم المختص لاستكمال العلاج.

وفي سياق متصل، ونتيجة للزيادة المطردة بإصابات “كوفيد 19” المستجد وارتفاع نسبة الحالات الخطرة تم استحداث فكرة تغليف وفصل وحدات العناية كغرف عزل بالقسم وهي الأولى من نوعها على مستوى مستشفيات وزارة الصحة بقطاع غزة، وتتمثل في فصل أسّرة كل وحدة العناية مكثفة عن الأخرى بغلاف من النايلون المقوى من كافة الجهات مما يساعد في التقليل من العدوى وحماية الكوادر الطبية وضمان عملية تعقيم آمنة وبشكل مستمر.

وثمن مدير المستشفى الدكتور شوقي سالم الجهود التي تبدلها الطواقم الطبية في علاج حالات “كورونا”، مشيداً بدور العناية المكثفة في تعاملها مع الحالات الحرجة المصابة وقدرتها على التعامل معها وصولاً لاستقرارها الصحي، مؤكداً رغم قلة الإمكانيات وضعفها استطاعت الطواقم العاملة بالمستشفى بنتائج غير مسبوقة من التعامل مع الحالات المستعصية منها وإخراجها من مرحلة الخطر وصولا لاستقرار حياتها، واستطاعت أن تقدم الحلول المبتكرة لاستقبال الحالات الحرجة المتزايد جراء الإصابة بكوفيد19 مع الحفاظ على حياة المرضى الآخرين.

وتجدر الإشارة بأنها ليست المرة الأولى التي تنجح فيها طواقم العناية من إنقاذ الحالات الحرجة من مصابي “كورونا”.