اجتماعيات

الرئيسية / الأخبار / آخر الأخبار / بالتنسيق مع جامعة القدس المفتوحة الإدارة العامة لتنمية القوى البشرية تفتتح الدورة الثانية بعنوان مناهج البحث الصحي والتحليل الاحصائي

بالتنسيق مع جامعة القدس المفتوحة الإدارة العامة لتنمية القوى البشرية تفتتح الدورة الثانية بعنوان مناهج البحث الصحي والتحليل الاحصائي

بالتنسيق مع جامعة القدس المفتوحة
الإدارة العامة لتنمية القوى البشرية تفتتح الدورة الثانية بعنوان مناهج البحث الصحي والتحليل الاحصائي

الصحة/عبير الحسني
افتتحت الإدارة العامة لتنمية القوى البشرية بوزارة الصحة بالتنسيق مع جامعة القدس المفتوحة الدورة التدريبية في مناهج البحث الصحي والتحليل الاحصائي للإداريين والتي استهدفت 30 كادراً من مختلف المرافق بوزارة الصحة، وذلك في مقر تنمية القوى البشرية.

وافتتح الدورة مدير عام تنمية القوى البشرية د.رامي عيد العبادلة مرحبا بالمشاركين وبمدرب الدورة د.نضال المصري المحاضر في جامعة القدس المفتوحة والحاصل على عدة جوائز عربية في مجال البحث الصحي.

وخلال كلمته أكّد د.العبادلة على أن الهدف من عقد هذه الدورة اعتماد الأبحاث العلمية كمحور أساسي لتطوير أداء الكوادر وجودة الخدمة المقدمة في وزارة الصحة ، مشيرًا إلى أهميه البرامج التدريبية المتخصصة في رفع كفاءة الكوار الصحية في مجال البحث الصحي، منوهاً إلى أنه خلال الفترة القادمة بصدد افتتاح دورات تستهدف الأطباء والتمريض آملا في الوصول إلى إحياء ثقافة البحث العلمي.
لافتا إلى سعي الوزارة الدائم لتعزيز التعاون المثمر بين وزارة الصحة والمؤسسات الأكاديمية في سبيل المصلحة العامة.

كما ثمّن د.العبادلة دور المتدربين وحرصهم على المشاركة في تطوير ذواتهم، آملا أن تحقق الخبرات والتطبيقات العملية التي يكتسبها المشاركون في الدورة أقصى استفادة ممكنة والتي تؤهلهم لإجراء أبحاث صحية.

من جهته شكر مدرب الدورة د.نضال المصري إدارة تنمية القوى البشرية ممثلة بالدكتور رامي العبادلة لإتاحة الفرصة للمشاركة في تقديم الدورة مبدياً استعداده لتقديم الخبرة العلمية والعملية في هذا مجال البحث الصحي.

بدورهم أبدى المشاركون في الدورة مدى حاجتهم الماسة لمثل هذه الدورات ، والتي تساهم في تعزيز دور البحث الصحي وفقاً لمعايير علمية واضحة، آملين آن يكون لهم بصمة في رفع مستوى الخدمة الصحية المقدمة.

وتُعقد الدورة في الإدارة العامة لتنمية القوى البشرية حيث ستشمل خطة بواقع 100 ساعة تدريبية تشمل التدريب على منهجيات البحث والتحليل الاحصائي وإعداد خطة بحث وتنفيذها ونشر نتائجها.

ويهدف هذا المشروع لتطوير قدرات عدد من الكوادر البشرية في الوزارة في مجال اجراء البحوث والتحليل الاحصائي بالإضافة إلى انجاز عدد من الأبحاث العلمية التي تهم الوزارة من ضمن أولويات البحث الصحي، فضلاً عن اطلاع المشاركين على أحدث المناهج و الطرق البحثية.

وتنتهي الدورة الأولى والتي بعنوان” مناهج البحث الصحي” بإعداد مقترح متكامل قابل للتنفيذ بينما تبدأ الدورة الثانية “التحليل الاحصائي” بعد مرحلة جمع البيانات وتستمر حتى ينتهي التحليل الاحصائي للبحث المقدم، لتبدأ دورة الكتابة الإلكترونية، ثم دورة تدريبية في كيفية البحث في المواقع الكترونية العلمية، والرخصة الدولية لقيادة الحاسوب وتنتهي بدورة متخصصة في أخلاقيات في البحث الصحي وكيفية النشر في المجلات العلمية.

كما تم التاكيد على تشجيع المتدربين على اختيار مشرفين من داخل الوزارة او خارجها للمساعدة في الاشراف على هذا المشروع الوطني.

ويُختتم المشروع بعقد عدد من الأيام العلمية يدعى لها أصحاب القرار لعرض نتائج البحوث التي تمت من أجل الوصول للهدف الأسمى المتمثل في تحسين الخدمات المقدمة للمواطن الفلسطيني.



إلى الأعلى