اجتماعيات

الرئيسية / الأخبار / الخبر الرئيسي / د. أبو الريش يناقش الخطط التشغيلية لإدارات الوزارة ووحداتها

د. أبو الريش يناقش الخطط التشغيلية لإدارات الوزارة ووحداتها

د. أبو الريش يناقش الخطط التشغيلية لإدارات الوزارة ووحداتها

وزارة الصحة/

أشاد عطوفة وكيل وزارة الصحة د. يوسف أبو الريش بالجهود التي بذلتها وحدة تكنولوجيا المعلومات وكافة إدارات الوزارة ووحداتها لإنشاء البرنامج المحوسب لمتابعة الخطط التشغيلية، مؤكداً أن ذلك من شأنه أن يعزز ثقافة التخطيط لدي جميع الإدارات والوحدات.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقده د. أبو الريش مع مدراء الوحدات والإدارات في وزارة الصحة لمناقشة الخطط التشغيلة لعام 2017 ومتابعة البرامج والأنشطة والرقابة على تنفيذها وتقييم الإنجازات نصف السنوية.

وذكر د. أبو الريش أنه  من الضروري تحديد الأوزان النسبية الدقيقة لأنشطة الوزارة وتحديد كل نشاط بفترة زمنية محددة ليتم تقييمها بشكل دقيق، مؤكداً على ضرورة مناقشة الخطة بشكل داخلي بين موظفي الوحدة ومراجعتها وتعديل أي قصور فيها بشكل دوري.

وفيما يتعلق بتنظيم العلاقات بين الإدارات والوحدات المختلفة، اتفق د. أبو ريش مع جميع المدراء المشاركين على ضرورة تنسيق العلاقات بين الإدارات والوحدات التي تجمعها أنشطة مشتركة والتحديد الدقيق لدور كل طرف ومعالجة أي إشكاليات تعيق تنفيذ البرامج بشكل منظم وفعال.

ودعا د. أبو الريش إلى إعداد “دليل إرشادي لإعداد الخطة” للاستعانة به في إعداد خطة عام 2018 بعد الاستفادة من تجارب التخطيط في السنوات السابقة، مشيراً إلى ضرورة القيام بالرقابة على الإنشطة المنفذة والتأكد من تنفيذها بالفعل وإرفاق الملحقات التي تثبت ذلك.

ووجه د. أبو الريش المدراء إلى البدء بوضع تصور كامل للخطة التشغيلية للعام المقبل والرجوع للخطة الاستراتيجية لوضع الخطط التشغيلية في ضوء الغايات الاستراتيجية للوزارة، مؤكداً أن العملية التخطيطية في الوزارة أصبحت أكثر نضجاً ويجب الخروج بخطة تشغيلية أكثر إحكاماً للعام المقبل.

وفي نهاية اللقاء أكد د. أبو الريش حرص الوزارة على التحول بالعملية التخطيطية من كونها مجرد عملية إدارية روتينية إلى عملية منهجية وممارسة حقيقة وإعطاء التخطيط وزنه المناسب كجزء أساسي من العملية الإدارية السليمة والناجحة.



إلى الأعلى