اجتماعيات

الرئيسية / الأخبار / آخر الأخبار / صرخات مدوية من قلب حضانة م.الأوروبي .. أغيثوا(12) مولود خدج يترصدهم الموت في أية لحظة انقطاع للتيار الكهربي

صرخات مدوية من قلب حضانة م.الأوروبي .. أغيثوا(12) مولود خدج يترصدهم الموت في أية لحظة انقطاع للتيار الكهربي

صرخات مدوية من قلب حضانة م.الأوروبي .. أغيثوا(12) مولود خدج يترصدهم الموت في أية لحظة انقطاع للتيار الكهربي

الصحة/نهى مسلم

الصحة/نهى مسلم

أمهات ارتجفت قلوبهن و تسلل الخوف و القلق على حياة مواليدهن داخل حضانة مستشفى غزة الأوروبي مجرد سماعهن بنداءات استغاثة وزارة الصحة عبر وسائل الإعلام بنقص الوقود اللازم لتشغيل المستشفيات, هؤلاء الأمهات اللواتي انتظرن مواليدهن بعد أعوام طويلة , ومنهن من أنجبن بعد عمليات زراعة الأجنة , و منهن من رزقن بمواليد بتشوهات خلقية في القلب و الدماغ و ينتظرون إجراء العمليات الجراحية لهم بعد استكمال نموهم.

جميع هذه الحالات من المواليد تقبع في حضانة المستشفى لتلقى الخدمة الصحية اللازمة لاستمرار حياتهم، حيث يقول د.أيمن الزهار رئيس قسم الحضانة و العناية المركزة للأطفال بأن هؤلاء المواليد الذين تتراوح أعمارهم من (0 يوم – 28 يوم) يحتاجون إلى علاج متواصل و عناية مكثفة مرتبط استمرار تقديمها باستمرار التيار الكهربي ، مشيرا إلى أن كل مولود يتصل جسده بأجهزة التنفس الصناعي و منشطات القلب , و أجهزة العلاج الضوئي لاصفرار الخدج(اليرقان) ، و التدفئة المتنقلة إلى جانب التدفئة المركزية ،و الأشعة المتنقلة وجهاز فحص غازات الدم.

و حذر د.الزهار من حدوث أى انقطاع للتيار الكهربى حتى و لو بشكل لحظي ، حيث أن دقيقة انقطاع تعنى انقطاع لأنفاسه التي يتنفسها عبر أجهزة التنفس الصناعي مما يضاعف حالته الصحية ، أو فقدان حياته.

هذا ولا زالت تحذر وزارة الصحة لليوم السادس على التوالي من خطورة استمرار نقص الوقود على حياة مئات المرضى في قطاع غزة و خاصة على حياة 113 مولود خدج في حضانات المستشفيات و المرهونة حياتهم باستمرار التيار الكهربائي.



إلى الأعلى