☏ 9728-2847894|info@moh.gov.ps
103 - في خدمتكم على مدار 24 ساعة

*عدنان العلمي ينقذ حياة طفل أصيب بحروق بليغة*

*عدنان العلمي ينقذ حياة طفل أصيب بحروق بليغة*

*الصحة✍🏻أمل مطير*

💫لم يكن حال الطفل أحمد سلمان البالغ من العمر ٩ سنوات سارا، عندما وصل إلي مجمع الشفاء الطبي نتيجة تعرضه لحروق عميقة من الدرجة الثانيةوالثالثة طالت أجزاء ً مباشرة من جسمه بنسبة 50% من مساحة الجسم ،من هنا تاهت ضحكات أحمد و سلبت معاناة المرض البسمه من شفاهه ليعيدها مركز عدنان العلمي له من جديد.

حيث بدأت معاناة أحمد جراء لعبه بألعاب نارية بالقرب من الوقود، مما أدى إلى اشتعال النيران بشكل مفاجئ في جسده ومن ثم نقله على الفور الى مركز عدنان العلمي في مجمع الشفاء الطبي.

بدوره أكد مدير مركز عدنان العلمي للحروق بمجمع الشفاء الطبي د.نافذ أبو شعبان بأن الطفل أحمد وصل الى المركز في وضع صحي خطير، أدخل على أثره الي قسم العناية المركزة وخضع لتدخلات علاجية مكثفه و لخمس عمليات جراحية متتاليه تضمنت عمليات تنظيف للخلايا الميتةالناتجه عن شدة الحرق وعمليات ترقيع جلدي لتغطية المساحات المحروقة برقع جلدية تم أخذها من عم المريض و زراعتها للطفل كغيار طبيعي ومؤقت للمحافظة على الحروق من الالتهابات وفقدان السوائل والبروتينات الى جانب نقل عدة وحدات الدم حتى استقرت حالة الطفل و تم اخراجه للقسم الداخلي لاستكمال العلاج.

وأعتبر د.أبو شعبان أن حالة الطفل أحمد من حالات الحروق الخطيرة جداً والمؤثرة على حياة المريض وتم التعامل معها بطريقة علمية وفق البروتوكولات العلاجية المتبعة في مراكز الحروق العالمية.

واوضح أ.جمال العصار رئيس قسم عناية الحروق ان الطفل خلال فتره علاجه الطويله في قسم الحروق بمجمع الشفاء الطبي توجت بالنجاح وتحسنت حالة الطفل كان ذلك نتجة تكامل جهود العاملين في المركز من الأطباء والتمريض والعلاج الطبيعي الذين يعملون بروح الفريق الواحد.

من جانبها عبرت والدة الطفل عن سعادتها بهذه الكلمات ” كتب لأحمد عمر جديد بعد أن نجى من موت ”
شاكره الله تعالى أولا وكل من ساهم في علاج طفلها من الطواقم الطبية والتمريضية المميزة داخل المركز.