اجتماعيات

الرئيسية / عام / وحدات / وحدة التمريض

وحدة التمريض

·        يلعب التمريض دوراً مركزياً في تحسين الحالة الصحية للمواطنين  لا من خلال ضمه لأكبر فئـة من الفريق الصحي  فقط بل  لكونه العامل الأكثر حسماً لجودة العناية المقدمة ونوعيتها ولكونه يتحكم  في معظم موارد الجهاز الصحي، وهو الفئة المتوفرة طوال الوقت للمريض وللمؤسسة على مدار الساعة

·        إن رسالة مهنة التمريض في المجتمـع هي الاستجابة للاحتياجات الصحية للمواطنين، أسـراً وأفراداً وجماعات ، وتمكينهم من الوصول إلى أقصى درجات الصحة والاعتماد على النفس في مختلف مراحل العمر، خلال جميع المراحل الصحية التي يمرون بها.

·        إن ما يميز هذه المهنة عن غيرها من المهن الأخرى هو تفاعلها مع استجابات الإنسان لحالته الصحية بشكل شمولي يشمل الجوانب الجسمية والنفسية والروحية والاجتماعية

·        وعلى هذا ، فإن الممرض إنسان مهني لديه الحصيلة المعرفية والمهارة التي طورها خلال برنامج تعليمي رسمي أو أكاديمي يعمل ضمن فريق عمل صحي في مختلف مواقع العمل.

·        إن دور التمريض لا يقتصر على تقديم الخدمات الصحية وإدارتها بل يشمل تثقيف المنتفعين وتعليمهم وإرشادهم والدفاع عن حقوقهم ، والعمل ضمن الفريق الصحي بفعالية، وإجراء الأبحاث العلمية ، واستغلال الأبحاث ذات العلاقة بالواقـع الصحي والاجتماعي المشابه لمثيله في المجتمعات الأخرى.

 

 

 

 

إنجازات وحدة التمريض

         على الرغم من كل الصعوبات ومعوقات الأداء والتي كانت بمثابة حائط صلب يمنع ويحول دون الوصول إلى نجاحات كثيرة ، بدأت وحدة التمريض بتذليل الكثير من هذه الصعاب والتي أعطت فيها الوحدة الكثير من أولوياتها ولقد كانت سمات العمل وسياسة عمل الإدارة مهنية على أسس حيدة بعيدة إلى حد كبير عن مركزية القرار وقد توفر فيها الكثير من توزيع المهام والتقويض مما نتج عنه ثقة في العمل وتناغم حسن بين دوائر التمريض المختلقة مما ينعكس إيجابياً على الساحة التمريضية بمختلف أقسامها والذي يؤدي إلى الارتقاء بمستوى المهنة والنهوض بها.

         ونتيجة لإضرابات الموظفين واستنكاف البعض عن العمل فقد حدث  نقص في القوى  العاملة وقد تم التعامل مع الحدث بتعويض النقص في المستشفيات والوحدات الصحية وتشجيع المتطوعين وكان التنسيق بين الوحدة والوزارة على أعلى المستويات أكثرها رقياً.

·        عدد التمريض الإجمالي  ( 2314 )     ممرض وممرضة 

- مستشفيات (1869)      رعاية أولية  (425 )        كلية ( 11  )           آخرون ( 9 )          

- تم توظيف ( 800 ) ممرض وممرضة طول الفترة السابقة  .

·        إن الإنجاز الحقيقي هو ما حدث بالفعل من إنقاذ لكلية فلسطين للتمريض حيث وفي وقت غاية في الحساسية والدقة وقبل بدء العام الدراسي الجديد  بيوم واحد  والذي صادف مقابلة الطلبة فقط استنكف جميع العاملين في الكلية ولكن بفضل الله أولاً وثم الإدارة الحكيمة والتعاون المطلق من قبل معالي وزير الصحة حفظه الله تمت السيطرة على كل الأمور وتذليل كافة الصعاب وتمت المقابلات وبعد أقل من أسبوع بدأت الدراسة وانتظمت بفرعي الكلية.

·        شارك مدير الوحدة في الجلسات الدورية والطارئة للوزارة.

·        تم عقد عدة لقاءات لأعضاء وحدة التمريض والمؤسسات التمريضية المختلفة مع السيد وزير الصحة.

قام السيد/ مدير وحدة التمريض يشاركه أعضاء من وحدة التمريض بزيارة جميع المستشفيات وجميع مراكز الرعاية الأولية.

·        قام مدير وحدة التمريض بعمل زيارات مفاجئة لبعض المستشفيات.

·        تقوم وحدة التمريض بالإشراف الفني والإداري لجميع وحدات التمريض المختلفة بالوزارة.

·        تشرف وحدة التمريض على اعتمادات ومقابلات التمريض ومقابلة الموظفين.

·        تقوم وحدة التمريض على تسليم العمل للتمريض ( موظفين ، عقد خاص ، متطوعين )

·        بالتنسيق بين وحدة التمريض ونقابة التمريض فقد تم تسليم عدد من التمريض العمل ( ائتلاف الخير).

·        من منطلق الحرص الإداري والاجتماعي يقوم مدير وحدة التمريض وأعضاء وحدة التمريض بعمل زيارات لديوان الموظفين العام والوزارات والمؤسسات المختلفة من أجل التنسيق والعمل على حل مشاكل أعضاء هيئة التمريض.

·        تم عمل زيارات ميدانية لمناطق العمل مما كان له أثر إيجابي على العمل والعاملين.

·        تم عمل بعض التنقلات بين الوحدات الصحية.

·        صدور قرارات نقل لبعض الموظفين من المستشفيات إلى الرعاية الأولية أو ما بين المستشفيات .

·        شاركت وحدة التمريض بعمل مقابلات لاختبار مرشحين التمريض لدورة تمريض الأطفال في تركيا.

·        تم إجراء الرد على جميع المكاتبات ومتابعة الشئون الإدارية والفنية المتعلقة بالتمريض.

·        نتيجة للظروف السابقة تم إيقاف برنامج تدريبي بإشراف وحدة التمريض بالتعاون مع مؤسسة JICA وهي (obstetric emergency)  وسيتم البدء بالبرنامج قريباً حيث تم استلام المعدات والأجهزة اللازمة للبرنامج.

·        تشرف وحدة التمريض على عمل امتحانات مزاولة المهنة ( دبلوم سنتين ، جميع الشهادات من خارج البلاد) والذي يعقد مرتين في العام ( شهر ابريل وأكتوبر).

·        تشارك الوحدة في الفعاليات العملية والعلمية والفنية في وزارة الصحة والمؤسسات التابعة لها.

·        تشرف وحدة التمريض وتقوم بعمل التنسيق بين كليات التمريض المختلفة من أجل تسهيل تدريب الطلبة داخل الوحدات الصحية.

·        من منطلق حسن سير العمل بوحدة التمريض وحسن الاتصال والتواصل ومن أجل تفعيل وحدات التمريض المختلفة وأعضاء هيئة التمريض ومن أجل عمل زيارات ميدانية منتظمة ثم التنسيق مع دائرة النقل والمواصلات على تزويد وحدة التمريض بسيارة نقل وكذلك كلية فلسطين للإشراف على الطلبة وتوزيعهم في المستشفيات والمراكز الصحية.

·        التنسيق مع نقابة التمريض في أمور تتعلق بالتمريض والمهنة كذلك مع النقابات الأخرى.

·        تشرف وحدة التمريض إشرافاً كاملاً من جميع النواحي ( الإدارية – العلمية – الفنية ) على كلية فلسطين للتمريض فقد أشرفت الوحدة على اختيار الطلبة الجدد في كلية فلسطين للتمريض وكذلك تم تعويض النقص في المدرسين والمدربين ويشارك أعضاء وحدة التمريض بإعطاء محاضرات في كلية فلسطين للتمريض بواقع يومين أسبوعياً.

·        وبفضل الله تم توصيل خط الإنترنت للوحدة وإصلاح الأعطال الموجودة ببعض الأجهزة مثل الفاكس والطابعة . وكان هذا أيضا بمجهود ذاتي ومساعدة الأخوة في دائرة الأزمات بارك الله فيهم.

·        شارك مدير الوحدة في مقابلات توظيف تمريض الخدمات العسكرية.

·        أشرفت وحدة التمريض على امتحانات ومقابلات توظيف تمريض الخدمات العسكرية.

·        لحسن سير العمل وانضباطه ثم إصدار بعض التعليمات للتمريض في المؤسسات التمريضية المختلفة من باب الالتزام بالزي والدوام وضرورة تحسين الخدمة السريرية وتطوير الأداء.

·        بالرغم من نقص التمريض في الوحدات الصحية فإن العمل يسير بشكل جيد ونطمح لزيارة عدد التمريض.

·        قام أعضاء من إدارة التفتيش الداخلي بالوزارة بزيارة بعض المؤسسات الصحية وكان انطباعهم عن سير العمل التمريضي جيد.

·        يتم استقبال أعضاء هيئة التمريض والمراجعين بالوحدة والعمل على حل مشاكلهم وكذلك يتم الرد على جميع المكاتبات التي ترد الوحدة.

·        إنشاء دائرة التنسيق بين تمريض المستشفيات والرعاية الأولية.

·        عقد ورشة عمل بعنوان واقع التمريض في قطاع غزة ( نظره إستراتيجية) تحت رعاية معالي وزير الصحة.

·        شاركت نائب مدير وحدة التمريض كمدربه في دائرة صحة المرأة بعنوان التدريب على دليل الولادة في المستشفيات.

·        تم افتتاح أقسام جديدة.

·        تم عقد ورشة عمل في مجال الصحة النفسية.

·        شاركت وحدة التمريض في توزيع المعدات التي وصلت من متبرعين على المراكز الصحية.

·        تطوير التعليم والاستمرار في العمل في كلية فلسطين للتمريض.

·        الاستمرار في برامج تجسير التمريض.

·        الاستمرار في تشجيع التمريض للحصول على درجة الماجستير والدكتوراه.

أهم المشـاكل التي تواجـه مهنة التمريض

·        النقص في القوى التمريضية وسوء توزيع الموجود منها، إذ أن ذلك كان على حساب الرعاية الأولية والمناطق النائية  المحرومة

·        نقص التخصصات التمريضية في مجال القبالة  وتمريض الأطفـال والصحة العامة والتثقيف الصحي  والحضـانة  والأورام وأمـراض الـدم والحـروق وجراحـة القلـب وجـراحة المـخ والأعصـاب إلى آخـره من التخصصات

·        التركيز على النمط العلاجي في تقديم الخدمات التمريضية ، وضعف الجانب الوقائي والإرشادي

 

·        عدم اتباع أسلوب العناية التمريضية الشاملة في تقديم الخدمة التمريضية

·        قلة الفرص المتاحـة للتعلـيم المسـتمر والتدريب في أثنـاء العمل

 

·        غياب مقاييس العمل التمريضي المحددة في المؤسسات الصحية.

·        عـدم كفاءة الجهاز الإداري في بعض  المؤسـسـات الصحية ، وعدم اتباع الأساليب الإدارية الحديثة في الإشراف والمتابعة  والحوافـز وتقـويم الأداء بشكل  موضوعي

·        عدم وضوح التركيبة الإدارية في بعض  المؤسسات الصحية وعدم وضوح الأدوار المناط بكل من المهنيين والإداريين

 

·        تعدد مستويات التعليم، واختلاف مستويات الخريجين ، وتعدد المسميات التمريضية ،الأمرالذي يقف حـائلاً دون وضوح وتحديد المسـتويات والواجبات والمسائلة القانونية

·        ضعف دور النقابات والمؤسـسـات المهنية في القيام بدورها في دعم مهنة التمريض والعامليـن فيها

·        ضعف الدافعية في العمل ، وعدم الالتزام بالقيم المهنية السليمة

 

·        قلة الأبحاث العلمية من حيث إجرائها أو تطبيقها أو تطبيق الأبحاث ذات العلاقة والتي تعمل في أماكن أخرى

·        قيام الممرض في كثير من الأحيان بأعمال جانبية غير ذات صلة بعملة الأساسي

·        اتساع البون ( الهـوٌة والفجـوة) بين الجانب النظري والجانب التطبيقي في أثناء الأداء

·        وبرغم كل المعيقات فقد قمنا وبدعم محسوب من قبل معالى وزير الصحة من حيث التعيينات ووضع مهنة التمريض على سلم اولويات الوزارة للعام 2009 ونحن بحاجة الى المزيد .

الخطة المستقبلية للتطوير

·        البدء بالعمل لاقرار قانون المجلس الفلسطينى للتمريض .

·        اعداد البرامج اللازمة لتخصصات التمريض .

·        اعداد خطة تطويرية شاملة يقوم بها الان الاخوة مشرفى

·        التعليم الداخلى من خلال المحاضرات وورش العمل .

·        هناك مشاريع جاهزة للبدء مثل (جايكا) لوحدة التمريض والمشروع النرويجى بمشاركة نقابة التمريض.



إلى الأعلى