☏ 9728-2847894|info@moh.gov.ps
103 - في خدمتكم على مدار 24 ساعة

 وزارة الصحة تجرى أكثر من 5 مليون فحص مخبرى خلال 2020

 وزارة الصحة تجرى أكثر من 5 مليون فحص مخبرى خلال 2020

الصحة/ نهى مسلم

أفاد أ. عميد مشتهى مدير المختبرات بوزارة الصحة، أن الطواقم المخبرية أجرت أكثر من 5 مليون فحص مخبرى داخل مختبرات المستشفيات و الرعاية الأولية الى جانب المختبر المركزى ومختبر الصحة العامة، ومختبرات الباثولوجى، وذلك خلال 2020.

وبين مشتهى أن النصيب الأكبر من الفحوصات أجريت داخل مختبرات المستشفيات بمعدل 82% من العدد الإجمالي الفحوصات، أى ما يزيد عن 4 مليون فحص.

وحول جهوزية مختبرات وزارة الصحة لمواجهة جائحة كورونا ، قال مشتهى:” أنه ومنذ انتشار فيروس كورونا فى الدول المجاورة تم العمل بخطوات استباقية ووضع خطة عمل لتهيئة مختبراتها وتحديدا المختبر المركزي للعمل وفق اجراءات السلامة والوقاية لمواجهة جائحة كوفيد 19، و توفير الأجهزة والفحوصات اللازمة لمختبر مستشفى غزة الاوروبي لتقديم الخدمة اللازمة لمرضى كوفيد، إضافة إلى توزيع بعض موظفي مختبر مستشفى غزة الاوروبي للعمل في مختبرات المستشفيات بشكل مؤقت حسب الخدمات التي تم توزيعها، بالإضافة الى دعم قسم البيولوجيا الجزيئية ب 15 أخصائي تحاليل طبية من مختبرات المستشفيات والرعاية الأولية لانجاز فحوصات كوفيد 19″، وأضاف:” كما تم توفير الأجهزة اللازمة لاجراء فحوصات البيولوجيا الجزيئية في المختبر المركزي لمواجهة جائجة كوفيد،منها 3 أجهزة استخلاص الحمض النووي و 4 أجهزة لاجراء فحوصات كوفيد 19.

وذكر أنه تم توفير الأجهزة اللازمة لتشغيل مختبر مستشفى الصداقة التركي لخدمة مرضى كوفيد، فضلا عن تزويد أقسام مرضى كوفيد ١٩ وأقسام العناية المركزة والحضانات والمختبرات ب 10 أجهزة غازات دم.

وعلى صعيد تجويد الخدمة المخبرية، أوضح أ.مشتهى أنه تم تعزيز مختبرات المستشفيات والرعاية الاولية بعدد من الأجهزة الحديثة والمتطورة، لافتا الى تزويدها ب 11 أجهزة كيمياء آلية إضافة إلى دعمها ب 6 أجهزة هيماتولوجي للاستفادة منها حسب الحاجة.

ويشير مشتهى الى توفير 12 أجهزة سنترفيوج (طرد مركزي) ، الى جانب تعزيز جميع المختبرات ب 16 جهاز سبيكتروفوتوميتر للفحوصات الكيميائية اليدوية، الى جانب توفير جهاز فحص أملاح الدم. ونوه الى اعادة توزيع بعض الأجهزة بين مختبرات المستشفيات والرعاية الاولية، وتوزيعه حسب الحاجة.

وحول تطوير مهارات الكوادر المخبرية، ذكر أ. مشتهى أنه تم خلال2020 تدريب الطواقم العاملة في مختبرات المستشفيات على اجراء فحص المزارع البكتيرية للأنسجة بالتنسيق مع أطباء بلا حدود فرنسا واجراء الفحوصات في مختبر م. الرنتيسي، اضافة الى اعداد دورة تدريبية في علم الهرمونات لاخصائيي التحاليل الطبية العاملين في المختبرات.

وأشار إلى تعيين 36 أخصائي تحاليل طبية وتوزيعهم على المختبرات حسب الحاجة. وفى جانب آخر، استعرض مشتهى إنجازات مختبرات وزارته خلال 2020، منها اعداد ملفات الصيانة الدورية المانعة للأجهزة في المختبرات والعمل بناء عليها في جميع المختبرات، وتقييم العمل في أقسام الميكروبيولوجي في مختبرات المستشفيات ضمن برنامج فحص الكفاءة، الى جانب تقييم مواد الفحص والمستهلكات الموردة ورفع التقارير حسب النظام، علاوة على دراسة وتقييم الأجهزة المخبرية ورفع الاحتياجات الضرورية لضمان استمرار تقديم الخدمة.

وأضاف:” تم تحديد الاحتياجات السنوية من مواد الفحص والمستهلكات لكل من مختبرات المستشفيات والرعاية الاولية ورفعها للمخازن للصرف بناء عليها. ولفت إلى تحديث دليل اجراءات فحص الحساسية للمزارع البكتيرية وتعميمها على المستشفيات والعمل بناء عليها، كذلك تم مراجعة وطباعة دليل اجراء الفحوصات الكيميائية (اليدوية والالية).