اجتماعيات

الرئيسية / الأخبار / الخبر الرئيسي / وزارة الصحة تحتفل بإنجازات البرنامج الوطني الموسع للتطعيم

وزارة الصحة تحتفل بإنجازات البرنامج الوطني الموسع للتطعيم

وزارة الصحة تحتفل بإنجازات البرنامج الوطني الموسع للتطعيم

وزارة الصحة/ ملكة الشريف

وجه رئيس قطاع الصحة والبيئة د. باسم نعيم  شكره  للإدارة العامة للرعاية الأولية على جهدها المميز كحاضنة للمستقبل الصحي الفلسطيني وهي التي تضمن جيلا من الأصحاء ، كما وجه شكره لمؤسس العمل الصحي الكبير د. رياض الزعنون جاء ذلك خلال كلمة القاها خلال اليوم الاحتفالي بإنجازات البرنامج الوطني الموسع للتطعيم والذي نجح بتقليل نسبة الاصابة والوفيات.

واعتبر  عطوفة وكيل الوزارة د. يوسف ابو الريش هذا اليوم بمثابة عرس وطني كبير لم يكن ليتم لولا تضافر الجهود، والجهد المخلص من الشركاء في منظمة الصحة العالمية ،ووكالة الغوث وتشغيل اللاجئين ، ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة اليونيسيف.

كما أشار عطوفته الى دور المرأة الفلسطينية التي كانت تخرج من بيتها تحت القصف والدمار لتطعيم ابنها مما يعكس الوعي العالي لأبناء الشعب والأم الفلسطينية.

ودعا د. أبو الريش الى تحييد القطاع الصحي التجاذبات السياسية للحفاظ على هذا المشروع الوطني الكبير وخاصة ان القطاع الصحي بدأ العمل ضمن برنامج لتقليص بعض الخدمات مثل الرنين المغناطيس ، التعقيم ، وعمليات العناية المركزة لا يتم تشغيل التكييف فيها وذلك لتخفيف الأحمال والأعباء.

من جهته ، أشاد مدير عام الادارة العامة للرعاية الاولية د. ماهر شامية بجهد وزارة الصحة المقدر ضمن المعالجات الاساسية للحد من الامراض المعدية وتهيئة الفئات العمرية على اختلاف مواقع سكناهم.

واشار د. شامية بأن البرنامج الوطني للتطعيم بدأ في خمسينات وستينات القرن الماضي وواكب التطور حتى وصلت نسبة التطعيم الى 100% ، وعمل البرنامج على توفير وسلامة اللقاحات بشكل منظم ، كما تم استئصال عددا كبيرا من الأمراض.

من جهته ، أشاد مدير مكتب منظمة الصحة العالمية بغزة د. محمود ظاهر بجهود من سبقونا بالعمل في وزارة الصحة والذين قاموا بانجازات ذكرتها التقارير الدولية ضمن انجازات قطاع الصحة في فلسطين.

كما أشادت مدير عام الصحة في وكالة الغوث للاجئين د. غادة الجدبة عن التعاون بين وزارة الصحة ووكالة الغوث والذي يوفر الكثير من الخدمات في ظل الظروف الصعبة ، والتي حدت من وفاة الاطفال لتصل نسبة ا لتغطية 100% في العام 2016.

هذا وتم خلال الحفل تكريم العديد من شخصيات الرعيل الأول ممن عملوا وثابروا على مدار عمل وزارة الصحة الفلسطينية منذ تأسيسها.

 



إلى الأعلى