أطباء من غزة يجرون عملية تعديل لعظم الجمجمة والعين لرضيعة

أطياء من غزة يجرون عملية تعديل لعظم الجمجمة والعين لرضيعة

الصحة / شيماء أبو عصر

أجرى قسم جراحة المخ والاعصاب في مجمع الشفاء الطبي عملية مميزة للطفلة “جنات الشنباري”  ذات 9 أشهر تكللت بالنجاح، حيث كانت الطفلة تعاني من إغلاق مبكر لعظم الجمجمة مع تشوه في عظم الجمجمة والعين منذ الولادة .

من جهته ، أكد استشاري ورئيس قسم جراحة المخ والاعصاب د.ماهر أبو الخير بأنه قد أجرى عملية فصل كامل للطبقة الأساسية من الوجه بدءا من منتصف أعلى الرأس وحتى منتصف الوجه خلال العملية والتي استمرت ساعتين متواصلتين، حيث  تم فصل عظم الجمجمة الجبهي و عظم العين العلوي مع دفعه للأمام وإرجاع وضعية العظم للحالة الطبيعية , وإعادة طبقة الوجه إلى وضعها الطبيعي دون أي مضاعفات تذكر.

كما أشار د. أبو الخير  بأن مثل هذه الجراحات تجرى عادة في مراكز متخصصة، وأن هذه العمليات تجرى في أكبر مراكز العالم في جراحة المخ والأعصاب.

وقد أجريت العملية بعد عدة محاولات باءت بالفشل من قبل الأهل لتحويل الطفلة ” جنات”  لإجراء العملية في مستشفيات الضفة الغربية أو الداخل المحتل ، ثم بعد ذلك توجه الأهل إلى قسم جراحة المخ والاعصاب في مجمع الشفاء الطبي حيث قرر الاطباء اجراء العملية والتي تجرى للمرة الثانية في القطاع وتعتبر واحدة من أعقد عمليات تعديل عظم الجمجمة و العين.

بدورهم ، أخذ لسان والداى الطفلة “جنات الشنباري” يلهج بالدعاء والحمد  على شفاء ابنتهم حيث قدموا شكرهم للطواقم الطبية العاملة في قسم جراحة المخ والاعصاب على ما قدموه من رعاية صحية مناسبة لطفلتهم ، معربين عن فخرهم واعتزازهم بالطواقم الطبية الفلسطينية لما يبذلوه من جهود هائلة في سبيل خدمة أبناء شعبنا الفلسطيني.