إدارة مستشفى شهداء الأقصى تستقبل وفدا من لجنة الطوارئ في المنطقة الوسطى وعدد من المؤسسات والحركات في المنطقة

إدارة مستشفى شهداء الأقصى تستقبل وفدا من لجنة الطوارئ في المنطقة الوسطى وعدد من المؤسسات والحركات في المنطقة

 

استقبلت إدارة مستشفى شهداء الأقصى وفدا من لجنة الطوارئ في المنطقة الوسطى ضم محافظ الوسطى العقيد فؤاد أبو بطيحان والأستاذ        محمد أبو شكيان رئيس بلدية النصيرات والأستاذ سامي الصالحي مسئول عمليات الوكالة الغوث في المنطقة الوسطى والأستاذ أبو عمر العزايزة.

وكان في استقبالهم الدكتور كمال خطاب مدير عام المستشفى والأستاذ حاتم حسين مدير التمريض والأستاذ محمد الحاج مسئول العلاقات العامة في المستشفى.

بدوره، ثمن الدكتور كمال خطاب هذه الزيارة المهمة والتي تأتي في إطار التنسيق لأعمال تطوعية في المستشفى لمحاولة الحد من تراكم النفايات في المستشفى واعتبر د خطاب هذه الخطوة خير دليل على تماسك المجتمع الفلسطيني.

كما وأكد العقيد فؤاد أبو بطيحان أن اللجنة مستعدة لتسخير كل الإمكانيات في سبيل حل هذه الأزمة.

والجدير بالذكر أن إدارة المستشفى استقبلت أيضا وفدا من اللجنة الشعبية للاجئين بدير البلح حيث نظمت اللجنة يوم تطوعي لتنظيف المستشفى كما واستقبلت بلدية دير البلح أيضا ممثله بالمهندس صلاح نصر الله مدير البلدية والتي قامت بعمل كبير في تسخير كل إمكانيات البلدية لحل هذه الأزمة من عمال وأدوات وآليات.

وعبر د كمال خطاب عن عظيم الشكر والعرفان لكل أبناء المحافظة الوسطى الذين ساهموا وشاركوا في تنظيف المستشفى مثل اللجنة الشعبية للاجئين وجهاز العمل الجماهيري لحركة حماس والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين وبلدية دير البلح والكتلة الإسلامية النسائية والملتقى التربوي والمبادرات الشبابية التي قاموا بهذا العمل العظيم من أجل سلامة مرضانا وأبنائنا. والشكر موصول لقوات الأمن الوطني وللمحافظة الوسطى ممثله في سيادة المحافظ العقيد فؤاد أبو بطيحان الذي نظم يوما تطوعيا لتنظيف المستشفى مع أفراد الشرطة ولمؤسسة إبداع الوسطى ولقوات الكشافة في الوسطى والشكر الجزيل أيضا لكل العائلات التي ساهمت وشاركت في تنظيف المستشفى ورفع النفايات والمخلفات مثل عائلة أبو شاويش وعائلة الطلاع وعائلة أبو عمرة وعائلة أبو سويرح والمدارس الحكومية الثانوية في المنطقة الوسطى.