اختتم جولة شملت الأردن وتركيا … د. التتر : جملة من الاتفاقيات والتفاهمات لدعم القطاع الصحي بغزة.

اختتم جولة شملت الأردن وتركيا

د. التتر : جملة من الاتفاقيات والتفاهمات لدعم القطاع الصحي بغزة.

أوضح د. نصر التتر مدير عام مجمع الشفاء الطبي ، أن جولته الخارجية والتي شملت كلا من الأردن وتركيا ، أسفرت عن جملة من الاتفاقيات والتفاهمات لدعم القطاع الصحي بغزة ، وقال د. التتر أن لقاءا هاما جمعه مع مدير الخدمات الطبية الأردنية بحضور د. صبحي سكيك المدير الطبي بمجمع الشفاء الطبي ، وذلك خلال زيارته لمدينة الحسين الطبية ،شرح خلاله الأوضاع الصعبة التي تعمل بها الطواقم الطبية في غزة جراء نقص الإمكانيات والتجهيزات الطبية التي حرم منها القطاع الصحي في غزة  على مدار سنوات الحصار السبع ، مشيرا إلى ما خلفته الحرب الشرسة على غزة من دمار كبير في كافة مقومات الحياة والبنية التحتية وبخاصة الاستهداف المتعمد للمستشفيات والمؤسسات الصحية ما عرض الكثير من مرضانا وطواقمنا إلى خطر حقيقي ، كما وأعرب د. التتر عن شكره العميق للأردن ملكاً وحكومة وشعباً ومؤسسات على الدعم اللامحدود في كافة المجالات وبخاصة القطاع الصحي حيث أن للأردن بصمته في هذا المجال تتمثل في وجود المستشفي الميداني الأردني والذي يعد بصمة المحبة والاعتزاز الأخوي بين الأردن و فلسطين ولما يقدمه من خدمات طبية جليلة مقدرة  من كافة أبناء شعبنا وإسهاماته في التخفيف من وطأة الحصار الظالم وفي أشد وأقصى ظروف الحرب والعدوان .

كما وزار د. التتر ود. سكيك الجرحى والمرضى الفلسطينيين المنومين في مدينة الحسين الطبية ، مطلعا على أحوالهم الصحية ومتمنيا لهم عودة قريبة إلي أرض الوطن ، وقدم د. التتر الهدايا التذكارية لمدير عام الخدمات الطبية العسكرية الملكية .

وفي ذات السياق ، عقد د. التتر ود. سكيك اجتماعا مع اللجة الأردنية لدعم القطاع الصحي بغزة بحث خلاله سبل دعم القوائم الطبية من الأدوية والمستهلكات وفتح أفاق جديدة في مجال التدريب والتطوير الصحي .

وفي تركيا كرمت بلدية أورفا التركية مجمع الشفاء الطبي والعاملين فيه تقديرا للأداء الإنساني المتميز خلال الحرب الأخيرة على غزة وذلك في إطار التكرم السنوي لكل المؤسسات العالمية العاملة في المجال الإنساني والذي تنظمه البلدية حيث كان فلسطين حاضرة في هذا الاحتفال ممثلة بإدارة مجمع الشفاء الطبي ومجلس بلدية محافظة الخليل .

حيث عبر د. التتر عن سعادته وتقديره باسم الشعب الفلسطيني إلي تركيا رئيسا وحكومة وشعبا ومؤسسات على مساندتهم للقضية الفلسطينية ودعهم للحقوق الوطنية مشيرا إلى أن تركيا حاضرة في قلوب أبناء شعبنا الفلسطيني لما تتركه من بصمات تعبر عن مدي الدعم والمساندة لفلسطين وغزة على وجه الخصوص ، وأوضح د. التتر طبيعة الظروف التي عملت بها الطواقم الطبية في مجمع الشفاء الطبي خلال العدوان الاخيروحجم الإصابات والشهداء التي كانت تصل دفعة واحدة في ظل نقص حاد بالإمكانيات والتجهيزات ، معبرا عن فخره واعتزازه باستبسال الطواقم الطبية والتمريضية كل في موقعة بالعمل بأقل الإمكانيات للحفاظ على مستوى طبي متقدم لأبناء شعبنا الصامد .

وفي تركيا أيضا اجتمع د.التتر و د. سكيك مع وزير الصحة التركي عبر خلاله عن تقديره العميق لتركيا رئيسا وحكومة وشعبا ومؤسسات على تقديم المساندة للشعب الفلسطيني والاستضافة الكريمة لجرحانا خلال العدوان على قطاع غزة ، كما وتم التباحث حول الاحتياجات والمستلزمات الطبية وكذلك مناقشة مشروع بناء مستشفى الباطنة حيث قدمت كطلبات رسمية للجانب التركي بهذا الخصوص .

كما وتفقد د. التتر ود. سكيك ، الجرحى الفلسطينيين في مجمع مستشفيات مرمره حيث عقد لقاء مع مدير عام المجمع معربا له عن شكره لما يقدمه المجمع بكافة مكوناته من خدمات طبية جليلة لجرحانا الأبطال ولما يحمله اسم مرمره من معاني سامية في قلوب كل الفلسطينيين ، بدوره رحب مدير عام المجمع بالوفد الفلسطيني الزائر معربا عن استعداه  لفتح أفاق لتدريب الطواقم الطبية واستقدام أطباء إلى غزة ، كما وقع د. التتر مع جامعة بزماليم اتفاقية توأمة مع مستشفيات الجامعة لتدريب الطواقم الطبية في مجمع الشفاء الطبي ، إضافة إلى توقيعه اتفاقية لتفعيل إتفاق تدريب الطواقم الطبية مع منظمة أطباء حول العالم .