استحداث جهاز منظار الصدر بمجمع ناصر ينهى معاناة 20 مريض شهريا

 

 

الصحة/نهى مسلم

تسعى وزارة الصحة ضمن سياستها لتطوير ودعم الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين، فقد تم تزويد مجمع ناصر الطبى بخانيونس بجهاز منظار لجراحة الصدر والذى تمكن من إنهاء معاناة 20 مريض شهريا.

 

ويقول د.صابر الصرفندى استشاري أمراض الباطنية والصدرية والمناظير بمجمع ناصر الطبى أن منظار الصدر الجديد يتمتع بمواصفات دقيقة وبجودة عالية وتم تشغيله وإدخاله الخدمة منذ أشهر ويستفيد منه حوالي 20 مريض شهرياً من مرضى المحافظات الجنوبية بقطاع غزة.

 

وفى السياق،يوضح د.الصرفندى أن الفريق الطبى بجراحة الصدر نجح في إجراء عملية منظار للصدر بازالة جسم غريب تناوله طفل لا يتجاوز “12 عاماً” ليتم إنقاذ حياته وإنهاء معاناته التي استمرت لأكثر من تسعة أشهر.

 

ويقول “تابعنا حالة الطفل قبل أيان في العيادة الخارجية بمجمع ناصر الطبي وبعد مراجعة الصور المقطعية لصدر الطفل تبين وجود جسم غريب ملتصق بجدار الشعب الهوائية بالرئة اليمنى مما استدعى إجراء عملية بمنظار القصبة الهوائية الجديد والذي تم استقدامه من الهلال الأحمر القطري وقمنا بإزالة الجسم الغريب على الفور بمساعدة الطاقم الطبي والتمريضي بقسم أمراض الصدر بالمجمع”.

 

وعبر ذوى الطفل بعد إنقاذ حياته، عن امتنانهم وشكرهم للطاقم الطبى المعالج بعد معاناة استمرت لأشهر تنقلوا خلالها بين عدد من المستشفيات والأطباء وتم تشخيصه على أنه مصاب بالتهاب رئوي حاد مما كلفهم دفع مصاريف طبية باهظة الثمن رغم الوضع الاقتصادي الصعب في قطاع غزة بالإضافة لعزل الطفل بسبب استمرار السعال وضيق النفس طوال الوقت، مثمناً دور الدكتور الصرفندي وطاقم قسم أمراض الصدر لمساعدتهم في علاج ابنهم وإنهاء أزمته ليعود ويمارس حياته اليومية بشكل طبيعي.

 

جدير بالذكر، أن وزارة الصحة استجلبت جهاز منظار الصدر الجديد لمجمع ناصر الطبي بدعم من الهلال الأحمر القطري بتكلفة إجمالية بلغت حوالي 85 ألف دولار أمريكي ضمن مشروع “تعزيز النظام الصحي من خلال استقدام الخبرات الطبية والتدريب”.