الإدارة العامة للشؤون الإدارية والمالية بوزارة الصحة تستعرض انجازاتها خلال العام 2010

أكدت الإدارة العامة للشؤون الإدارية والمالية بوزارة الصحة في تقريرها السنوي لعام 2010 أنها تمكنت من تخطي عقبة الحصار وتحقيق العديد من الانجازات تمثلت في جرد كافة أصول مؤسسات الوزارة الثابتة والمستهلكة لأول مرة في تاريخها إضافة إلى قيامها بتحسين جودة خدمات التغذية العلاجية الصحية في المستشفيات من خلال تطبيقها نظام الخصخصة في مجمع الشفاء الطبي وتشغيل مطبخ في مستشفى الرنتيسي التخصصي للأطفال الذي يوزع بدوره على خمس مستشفيات حكومية واقعة في المنطقة المجاورة للمستشفى كفترة تجريبية لمدة 6 شهور، إضافة إلى قيامها بدمج مطبخ بيت حانون مع مطبخ كمال عدوان.

 

من جانبه أوضح أ. موسى السماك مدير عام  الشؤون الإدارية والمالية أن إدارته أنجزت مشروع الوصف الوظيفي واستكمال هيكلة الوزارة على أسس علمية متينة لضمان وضع الرجل المناسب في المكان المناسب علاوة على قيامها بأرشفة الملفات وحوسبتها الكترونيا؛ الأمر الذي كان يكلف وزارة الصحة مبالغ طائلة، مبيّنا أن إدارته  قامت بإتلاف الملفات القديمة التي كانت متكدسة في مجمعي الشفاء الطبي بغزة ومجمع ناصر الطبي بخان يونس،  موضحا أن العمل جار  على إتلاف بقية الملفات القديمة في المستشفيات وفق ما نص عليه نظام رقم 13 لسنة 2010 الخاص بحفظ المستندات والوثائق.

 

وأشار أ. السماك أن الوزارة  قامت هذا العام بتوظيف 800 شخص في معظم التخصصات المطلوبة على كافة المستويات، بما يضمن تغطية العجز في مؤسسات الوزارة، مشيرا أن الامتحانات تمّ إجراؤها بنظام محوسب، بالتنسيق مع مركز الحاسوب الحكومي وديوان الموظفين العام، بما يضمن تحقيق النزاهة والشفافية في التوظيف، وإتاحة الفرصة أمام المميزين لإبراز قدراتهم وكفائتهم.

 وحدة العلاقا تالعامة والإعلام