الصحة: أرواح المرضى على المحك ولا استجابة فيما يتعلق بأزمة وقود المستشفيات

الصحة/ إبراهيم شقوره

حذرت وزارة الصحة من مخاطر محدقة تتهدد مرضى قطاع غزة بسبب استمرار أزمة نفاد وقود المستشفيات، مشيرة إلى أنه حتى هذه اللحظة لا توجد أي استجابة للنداءات التي أطلقتها الوزارة لتوفير الوقود اللازم لتشغيل المولدات المزودة للطاقة الكهربية في مستشفيات القطاع.

وقال الناطق باسم وزارة الصحة في غزة د. أشرف القدرة خلال تصريحات صحفية اليوم الأحد، إن الأزمة أخذت تعصف بكافة المستشفيات الحكومية وأنه على الرغم من كل المناشدات التي اطلقتها وزارته لكافة المؤسسات الانسانية، إلا أنه حتى اللحظة لم تتلقى وزارته أي استجابة لإنقاذ أرواح المرضى.

وأشار د. القدرة إلى أن آخر منحة تسلمتها وزارته من الوقود انتهت في شهر نوفمبر من العام الماضي، داعياً إلى العمل الفوري لحل الأزمة.

وتشوب حالة من القلق والتوتر في صفوف المرضى وذويهم مع ازدياد خطر انقطاع التيار الكهربائي، خاصة في الأقسام الحساسة كغرف العناية المركزة والغسيل الكلوي.

وتستمر جهود وزارة الصحة في توزيع الكميات الضئيلة المتبقية والتي كان تبرع بها الأهالي لصالح المستشفيات، آملة في أن تلقى مناشداتها استجابة لإنقاذ المرضى.