الصحة : الهلال الأحمر الاندونيسي يشرع في تنفيذ بناء مستشفى الريان المخصص لحالات الحروب

استقبلت الإدارة العامة للتعاون الدولي بوزارة الصحة وفداً من الهلال الأحمر الاندونيسي برئاسة د.عارف عبد الرحمن و الذي ضم 6 أفراد من مهندسين وأطباء وإداريين، وكان في استقبالهم د.مدحت عباس مدير عام الإدارة العامة للتعاون الدولي، الأستاذ أدهم البطة مدير دائرة تنسيق المشاريع وريهام الشرفا رئيس قسم البروتوكول و ذلك في مقر الوزارة.

 

وتأتى هذه الزيارة بهدف بناء مستشفى الريان التخصصي لعلاج حالات الحروب في منطقة تل الزعتر بمحافظة الشمال على مساحة ما يقارب الدونم وبسعة 100 سرير بتمويل من التبرعات التي جمعت من الشعب الاندونيسي أثناء فترة العدوان على غزة وبتكلفة 2 مليون دولار.

 

هذا و قد تعاقد الوفد خلال زيارته و بالتعاون و التنسيق مع الإدارة العامة للتعاون الدولي بابتعاث عدد كبير من الأطباء المتخصصين ما يقارب 23 طبيب إلى اندونيسيا وتدريبهم في عدة تخصصات، بالإضافة إلى اكتساب الخبرات و المهارات الطبية لفترة تتراوح ما بين 4-6 سنوات و جارى الآن التنسيق لهم و فتح المعبر.

 

ووعد الوفد بإرسال عدة وفود وطواقم طبية متخصصة بشكل دائم لإجراء العديد من العمليات المتخصصة منها عمليات العيون وجراحة القلب و جراحة العظام و جراحة الأعصاب.

 

والجدير ذكره أن مؤسسة الهلال الأحمر الاندونيسي قد أرسلت عدة وفود طبية ومساعدات وأدوية ومهمات طبية إلى قطاع غزة أثناء فترة الحصار وبشكل متواصل.

 

بدوره قدّم د. مدحت عباس شكره الجزيل لدولة اندونيسيا حكومة وشعبا على مساندتهم ودعمهم المتواصل للشعب الفلسطيني أثناء فترة الحرب خاصة تمويلهم لبناء مستشفى الريان التخصصي لحالات الحروب والذي سيساعد سكان قطاع غزة وخاصة متضرري الحرب من حالات الحروق من عناء السفر ومشقة العلاج بالخارج والذي سيوفر على وزارة الصحة تكاليف باهظة، مؤكدا على عمق العلاقات والروابط بين الشعبين داعياً إلى استمرار حملات الدعم ولمساندة للشعب الفلسطيني.