الصحة : تشخيص حالة مريض ينقذه من خطر الموت

نجح طبيب الأشعة في مستشفى كمال عدوان د. صابر العطار من إجراء تشخيص مميز لحالة المريض زكي جاد الله (65 )عاما ، من خلال جهاز الفحص التلفزيوني US)) للمريض ، دون استخدام أجهزة متطورة كما هو معهود ، حيث كشف الفحص عن وجود انفصال في الجدار الداخلي للشريان الأورطي للبطن ، وقد يؤدي انفجار الشريان الأورطي إلى الوفاة.

وفي هذا السياق قال د. عاطف معروف رئيس قسم الأشعة بمستشفى الشهيد كمال عدوان " تم تحويل المريض من قبل أطباء الباطنة إلى قسم جراحة الأوعية الدموية في مجمع الشفاء الطبي ، وهناك تم تأكيد هذا التشخيص باستخدام أجهزة أكثر تطورا ، حيث قرر الأطباء تحويل المريض إلى داخل فلسطين المحتلة عام 48  للمتابعة والعلاج ، علما بأن تشخيص مثل هذه الحالات عادة ما يتطلب أجهزة أكثر تطورا من الجهاز الموجود في مستشفى الشهيد كمال عدوان .

وقد أثنى كلاً من د. بسام أبو وردة مدير مستشفى كمال عدوان ورئيس قسم الباطنة د.شوقي سالم على نجاح أطباء قسم الأشعة في هذا التشخيص النوعي المبكر.

وأوضح د. أبو وردة أن الإبداعات المتواصلة في مستشفى الشهيد كمال عدوان لا تقتصر على إجراء العمليات الجراحية والنوعية والنادرة فحسب وإنما تتعداه لتشمل الجوانب التشخيصية للأمراض النادرة والخطيرة وبإمكانيات متواضعة.