الصحة تعد مشروع مأمونية نقل الدم داخل المستشفيات من لحظة عملية التبرع بالدم حتى وصول الدم إلى المريض

الصحة تعد مشروع مأمونية نقل الدم داخل المستشفيات من لحظة عملية التبرع بالدم حتى وصول الدم إلى المريض

الصحة : محمد عبيد وسعيد الكحلوت

بدأت الإدارة العامة للمستشفيات بوزارة الصحة في إعداد مشروع مأمونية نقل الدم داخل المستشفيات، ومتابعة الدم من لحظة عملية التبرع بالدم حتى وصول الدم إلى المريض على أن تشمل متابعة جميع مراحل عمليات الدم وتسمى من الوريد إلى الوريد.

بدوره، أكد د. حسن الخطيب استشاري طب ونقل الدم ومشتقاته في الإدارة العامة للمستشفيات بوزارة الصحة أنه بناءّ على قرار من مديرها د. يوسف أبو الريش، قامت الإدارة العامة للمستشفيات بتدريب الفئات التي لها علاقة في عملية مأمونية نقل الدم داخل المستشفيات، والتي تشمل تدريب 3 فئات هم فئة الأطباء والتمريض والفنيين.

وأوضح الخطيب أن الوزارة أنهت تدريب الفئتين الأولى والثانية ( وهم الأطباء والتمريض) وأنها ستبدأ بتدريب الفئة الثالثة اعتباراً من ( 5/13) على أن تنتهي بعد أسبوعين وهي فئة فنيي بنوك الدم في المستشفيات.

وأشار الخطيب إلى أن الهدف من هذه الدورات هو إعداد مدربين لمأمونية نقل الدم في المستشفيات وضمان سلامة المريض، ليصبحوا نواة للبرنامج التدريبي خلال المرحلة القادمة.

وأكد الخطيب أنّه سيتم تشكيل لجان فنية مختصة بنقل الدم في المستشفيات، بالإضافة إلى تطبيق نظام رصد وتقييم نقل الدم وكيفية استخدامه وتحضيره حتى وصوله إلى المريض ومتابعة ما قبل وبعد نقل الدم من مضاعفات حتى نرقى بمرضانا وتحسين الخدمة بشكل عام.

ونوه الخطيب إلى أن الإدارة العامة للمستشفيات تقوم بتطبيق خطة 2014 وما بها من تطوير وتطبيق لنظام الجودة والتدريب داخل المستشفيات من خلال هذه الدورات المكثفة التي تطبقها الإدارة العامة للمستشفيات ضمن مشروع تدريب جميع العاملين داخل مستشفيات وزارة الصحة.

وقدم الخطيب شكره للاخ معالي وزير الصحة على تبنيه لهذا المشروع.

بدوره، أكد د. يوسف أبو الريش مدير عام المستشفيات أن هذه الإجراء يأتي في سياق خطة 2014 نحو سلامة المريض ومكافحة العدوى، لافتاً النظر إلى ضرورة تضافر جهود الجميع من أجل إنجاح هذا الأمر وتحقيق الأهداف المرصودة.