الصحة تكرم د.ماجد عوض الله في مستشفى النصر للأطفال لبلوغه سن التقاعد

 

 الصحة تكرم د.ماجد عوض الله في مستشفى النصر للأطفال لبلوغه سن التقاعد

الصحة / أدهم عايش

أقامت وزارة الصحة حفلا تكريميا للدكتور ماجد عوض الله  في مستشفى النصر للاطفال لبلوغه سن التقاعد، وبحضور د. يوسف أبو الريش وكيل وزارة الصحة ، ود.أحمد شتات مدير دائرة الأطباء بالوزارة ، ود. مصطفى الكحلوت مدير مستشفى النصر ومدراء المستشفيات ولفيف من مدراء الدوائر ورؤساء الأقسام و أطباء وتمريض وإداريي المستشفى .

وأثنى مدير مستشفى  النصر للاطفال د. مصطفى الكحلوت  على الجهد المميز الذي قدمه د. ماجد، وقال” إننا نجتمع في هذا اليوم احتفاءً بواحد من مؤسسى مستشفى النصر للأطفال والعمل الصحي في قطاع غزة ،والذي كان مثالاً للعطاء والإخلاص في عمله ومثالاً للأخلاق السامية، وعمل لما يزيد عن 32 عاماً قدم خلالها الكثير وكان محباً لعمله لا يكل ولا يمل مسطراً تاريخاً من نور وقدم عمره في خدمة مرضانا في القطاع الصحي في مختلف الظروف”.

وأشار د. الكحلوت  أن التقاعد ليس نهاية المطاف وأن أبواب المستشفى مفتوحة له للتواصل معه والاستفادة من خبراته.

من جانبه , قدّم د. يوسف أبو الريش وكيل الوزارة الشكر والتقدير للدكتور ماجد عوض الله ، موضحاً أن الفارس عندما يترجل فلا يعني أنه تخلى عن فروسيته، وطالما في العمر بقية فلا يوجد هناك تقاعد بل هناك المجال للعطاء و خدمة الوطن.

وفي كلمة للدكتورة سوسن شراب نيابةً عن أطباء المستشفى , أشادت بشخصية الدكتور ماجد الهادئة وصاحب الإرادة القوية و الذي عمل فى جميع أقسام المستشفى وكانت له بصمة ودور كبير فى تطوير جميع أقسام المستشفى ، فيما أشارت أن أبواب المستشفى مفتوحة له وقلوب زملائه مرحبة به وعقولهم تنتظر دعمهم علمياً ، حيث تمنت له دوام الصحة و العافية لإكمال خدماته ما بعد التقاعد .

حيث تخلل الحفل العديد من الفقرات كالمديح وإلقاء الشعر وعرض فيديو بعنوان ماذا قالوا عن الدكتور ماجد بواسطة زملاء الدكتور وفي نهاية الحفل تم توزيع الدروع التكريمية على الدكتور ماجد عوض الله بواسطة إدارة المستشفى ومختلف إدارات ودوائر وأقسام المستشفى ومحبيه.

 الجدير بالذكر أن د.ماجد عوض الله خدم لمدة 32 عاماً فى القطاع الصحي و يعد من مؤسسى أقسام العناية المركزة للأطفال في قطاع غزة حيث تدرب على يديه العديد من الأطباء والطلاب في مجال طب الأطفال حيث تقلد العديد من المناصب خلال مسيرته العملية بما فيه رئاسة اللجنة العلمية في مستشفى النصر للأطفال .