الصحة وبالتعاون مع منظمة الصحة العالمية تعقدان يوماً علمياً حول “غسل اليدين”

الصحة/

عقدت وزارة الصحة الفلسطينية ممثلة بوحدة السلامة ومكافحة العدوى وبالتعاون مع منظمة الصحة العالمية يوما علمياً حول غسل اليدين وذلك تحت شعار ” لنتحد من أجل السلامة…نظفوا أيديكم”، وذلك في إطار الفعاليات المستمرة والتي تعقد بمناسبة اليوم العالمي لغسل اليدين.

وفي كلمة له بافتتاح اليوم العلمي والذي جاء بمشاركة مدير وحدة السلامة ومكافحة العدوى د.رامي العبادلة ود. هيثم عمران رئيس قسم الأوبئة والرصد الوبائي بوزارة الصحة بغزة، قال مدير عام المستشفيات د. محمد زقوت أن وزارته تولي لسلامة المريض ومكافحة العدوى أولوية قصوى، مؤكداً أن ثقافة مكافحة العدوى يتم تعزيزها ودعمها بشكل دائم ومستمر في المشافي وكافة المرافق الصحية.

وتابع د. زقوت أنه حين الحديث عن سلامة مرضانا فإنه يتم وضع سياسات ومتابعات ملزمة للجميع، مشيراً إلى أن عدم الالتزام بهذه الإجراءات والتي قد تبدو بسيطة إلا أنها من الممكن أن تؤدي إلى مزيد من استهلاك المضادات الحيوية وارهاق المنظومة الصحية ومخاطر قد تصل لإزهاق الأرواح.

من جانبه، أوضح مدير مكتب منظمة الصحة العالمية بغزة د. عبد الناصر صبح، أن سلامة المريض منهاج كامل وكبير جدا، مشيراً إلى أن موضوع غسيل اليدين يحظى باهتمام عالمي وهو ليس للمرضى فحسب بل السليمين أيضاً، ويحظى بأهمية عليا لدى العاملين في القطاع الصحي حتى لا يتم نقل الميكروب للمرضى.

وشمل اليوم العلمي عدد من المحاضرات العلمية التي تناولت عدد من الدراسات العلمية في مجالات السلامة ومكافحة العدوى وغسل اليدين.