الصحة: 500 مريض فشل كلوى يتهددهم الموت جراء نقص السولار


الصحة: 500 مريض فشل كلوى يتهددهم الموت جراء نقص السولار

الصحة : نهى مسلم

أزمات متعددة و ليست بجديدة تعصف بالقطاع الصحى بين الفينة و الأخرى،جراء الحصار الصهيونى المفروض على قطاع غزة منذ أكثر من ثمانية سنوات .

نقص السولار فى خزانات وزارة الصحة التى وصل رصيدها صفر فى مولدات المستشفيات الصغيرة والتى شارفت على الانتهاء فى المجمعات الكبيرة باتت تهدد حياة  نحو 500 مريض كلى فى مستشفيات القطاع كون حياتهم مرتبطة بأجهزة غسيل الكلى التي تقوم بدورها بتخليص أجسام هؤلاء المرضى  من الأملاح و خاصة البوتاسيوم الذى يؤدى الى توقف مفاجىء للقلب بشكل شبه يومي

د.عبد الله القيشاوى رئيس قسم الكلى فى مجمع لشفاء الطبي أعرب عن قلقه إزاء استمرار نقص السولار المغذى للمولدات و لسيارات نقل المرضى،قائلا:”يوجد فى قسم الكلى فى المجمع 329 مريض غسيل كلى يغسلون ثلاث مرات أسبوعيا بواقع 4 ساعات فى كل غسلة.

د.القيشاوى قال بأن هؤلاء المرضى معرضون للوفاة فى حال توقف أجهزة غسيل الكلى عن العمل حيث تراكم السوائل فى الجسم نتيجة تعطل عمل الكلية بالاضافة الى وجود خلل فى الأملاح خاصة ارتفاع مستوى البوتاسيوم فى الجسم الذى يؤدى الى توقف مفاجىء للقلب.

و أشار الى توقف خدمة نقل غسيل مرضى الكلى خاصة  المصابون بالجلطات و مرضى القلب و المقعدين نتيجة نقص السولار المغذى لسيارات الإسعاف.

من جانبه أوضح د.نصر التتر مدير عام مجمع الشفاء الطبى بأن كميات السولار فى مولدات المجمع اصبحت فى العد التنازلى و شارفت على الانتهاء الأمر الذى سينذر بكارثة صحية خاصة و ان هناك أقسام حساسة و خطيرة لا يمكن الاستغناء فيها عن الاجهزة الطبية الموصولة بالكهرباء كأقسام العنايات الفائقة و العمليات الجراحية و الحضانات و أقسام الطوارىء.

د.التتر حذر من استمرار نقص السولار خاصة مع تواصل انقطاع التيار الكهربى لأكثر من ست ساعات متواصلة بالاضافة الى تذبذب التيار الكهربى الناتج عن المولدات الذى يؤدى الى تعطل الاجهزة الطبية الحساسة كما انها لا تقوم بتشغيلها بالدرجة المطلوبة.

فى مستشفى الرنتيسى للأطفال الذى أصبح رصيده صفر من السولار قال د.جميل سليمان مدير المستشفى بأن هذا النقص اصبح يشكل خطر على حياة الاطفال داخل الاقسام و خاصة الكلى حيث ان هناك 80 طفل غسيل كلى يحتاجون لأجهزة غسيل كلى و توقفها يعنى توقف حياة هؤلاء الاطفال.

و أشار أيضا الى توقف خدمات نقل الاطفال من و الى بيوتهم نتيجة نقص السولار لسيارات الاسعاف.

بدوره ، أكد مدير دائرة اللوازم العامة أ. بسام برهوم بأن الاستهلاك اليومي لمجمع الشفاء الطبي 6000 لتر في ظل انقطاع التيار الكهربائي لمدة 18 ساعة مضيفا بأن مخزون المستشفى الآن يبلغ 15  ألف لتر تكفي لمدة 3 أيام فقط.

 هذا وكانت وزارة الصحة قد أطلقت نداء استغاثة لإنقاذ حياة مئات المرضى من الفشل الكلوى و داخل اقسام العنايات الفائقة, ومئات الأطفال الرازحين في حضانات المستشفيات التي باتت على المحك في ظل اقتراب نفاد الوقود اللازم لتشغيل مولدات الكهرباء الرئيسية في معظم مستشفيات القطاع

 

وحدة العلاقات العامة و الإعلام