القوى البشرية تعقد لقاء علميا لمناقشة نتائج دراسة بعنوان تشخيص وعلاج مرضى السكر

الصحة:عبير الحسني
نظمت الإدارة العامة لتنمية القوى البشرية بوزارة الصحة اليوم لقاء علميا لمناقشة نتائج دراسة بعنوان تشخيص وعلاج مرضى السكر في أقسام الطوارئ في مستشفيات وزارة الصحة بالتعاون مع كلية الطب بالجامعة الإسلامية وبرعاية جمعية الصليب الاحمر الدولي بحضور د. رامي العبادلة مدير عام تنمية القوى البشرية وممثلة الصحة في الصليب الأحمر السيدة مونيكا والسيدة سونوكو ومشاركة عدد من الباحثين والأطباء والمهتمين في مجال البحث.

وفي كلمته أكد مديرعام تنمية القوى البشرية د. رامي العبادلة على ضرورة تشجيع البحث العلمي ونظام الحوكمة كطريق لتطوير العمل داخل المستشفيات معبرا عن فخره بالقدرات التي يملكها الطاقم بمايخص عمل الأبحاث العلمية لتكون وسيلة لتطوير العمل بالوزارة ووسيلة اعلامية للتعريف عن الذات وللتعبير عن القضية امام العالم الخارجي في نقل رسالة العلم.
وأشار د. العبادلة إلى أن الابحاث هي تتويج للعمل والخبرات والانجازات عبر السنوات.

وخلال اللقاء قدم فريق أطباء من الجامعة الإسلامية كل من د.محمد السر ، د.احمد درويش،د.اسماء عنان عدد من العناوين لدراسات بحثية في مجال علاج السكر بإشراف عضو الهيئة التدريسية بوتينا بوتشر، د.رامي السلوت رئيس الجلسة باليوم العلمي.

وفي نهاية اللقاء أوصى الباحثون خلال اليوم العلمي على ضرورة إصدار بروتوكول موحد يتضمن العملية بروح الفريق لعلاج الحالات الطارئة ومنها الحالات الخاصة ومرضى السكر، إضافة إلى توفير الاحتياجات الخاصة بتشخيص وعلاج مرضى السكر في غرف الطوارئ داخل المستشفياتوفي حالة وجودها التأكد من عملها وتشغيلها فضلا عن العمل على التدقيق اللازم لفحص مستوى السكر العشوائي في الدم، وتطوير أقسام الطوارئ داخل المستشفيات لتتناسب مع حجم الحالات المرضية التي تتردد عليها.

كما واگد الباحثون على ضرورة توعية وتثقيف مرضى السكري والتشخيص المبكر وطرق العلاج والوقاية مع إمكانية تجهيز فريق تمريضي مدرب ومؤهل لكيفية التعامل مع مرضى السكري أسوة ببعض الدول المتقدمة.