المستشفى الأوروبي ينظم يوماً علمياً للتوعية بمضادات الميكروبات

المستشفى الأوروبي ينظم يوماً علمياً للتوعية بمضادات الميكروبات

وزارة الصحة/

نظم قسم السلامة ومكافحة العدوى بمستشفى غزة الأوروبي يوماً علمياً حول التوعية بمضادات الميكروبات وذلك ضمن فعاليات الأسبوع العالمي للتوعية باستخدام مضادات الميكروبات، حيث

تضمن اليوم العلمي أربع محاضرات علمية.

وأوضح ا. وائل حرب رئيس قسم السلامة ومكافحة العدوى أن اليوم العلمي الذي نظم تحت عنوان:” انشروا الوعي أوقفوا مقاومة مضادات الميكروبات ” يهدف للتوعية بخطورة الممارسات الخاطئة لاستخدام المضادات الحيوية.

وأضاف: ” مسؤولية التوقف عن تلك الممارسات لا تقع على عاتق المريض فقط بل أيضاً على الطبيب والممرض والصيدلي الذين يتعاملون مع الجمهور بشكل دائم “.

واشار إلى أن أنه يجب تعاون الجميع من راسمي السياسات ومقدمي الخدمة الصحية والجمهور لتجنب ظهور المزيد من السلالات الجديدة المقاومة لمضادات الميكروبات وبالتالي تهدد من قدرتنا على علاج العدوى الطفيفة والشائعة.

من جانبه اعتبر مدير المستشفى د. يوسف العقاد أن التوعية بهذا المجال تعد ضرورية ويجب العمل عليها بأقصى جهد، داعياً الى الحرص الشديد في استخدام المضادات وعدم استعمالها الا في حالات الضرورة القصوى.

ووجّه د. العقاد رسالة شكر وتقدير لقسم السلامة على دوره في نشر الوعي وكذلك على جهوده لإنجاح اليوم العلمي.

بدوره لفت د. صالح الهمص نائب مدير دائرة التمريض أن موضوع استخدام مضادات البكتيريا له أهمية كبيرة ليس داخل المستشفى فقط بكافة مناحي الحياة.

وتطرق د. الهمص لذكر بعض الاحصائيات العالمية التي تشير الى خطورة الاسراف في استخدام مضادات الميكروبات والتي تؤكد ان الاستخدام الخاطئ للمضادات سيؤدي الى ارتفاع نسبة الوفيات.