الوزير المخللاتي يبحث تعزيز التعاون الصحي مع نظيره القطري


الصحة –  سعيد شبير

بحث معالي وزير الصحة د. مفيد المخللاتي مع نظيره القطري د.عبد الله بن خالد القحطاني سبل تعزيز التعاون الصحي بين البلدين لتطوير الخدمات الصحية في فلسطين

جاء ذلك خلال لقاء جمع الوزيرين بحضور مدير عام الإدارة العامة للتعاون الدولي بالوزارة د.محمد الكاشف ومدير عام الإدارة العامة لتنمية القوى البشرية  بالوزارة د.ناصر أبو شعبان في العاصمة القطرية الدوحة

وأشاد الوزير المخللاتي بالدعم القطري لفلسطين شعبًا وقضية،معربا عن شكره وتقديره على طيب الاستقبال وحفاوة الضيافة، ناقلا  تحيات أهل فلسطين وغزة حكومة وشعباً لدولة قطر الشقيقة، قيادةً وشعباَ، لدعمهم المتواصل للشعب الفلسطيني، لاسيما القطاع الصحي في غزة.

وتطرق خلال اللقاء إلى تأثيرات الحصار “الإسرائيلي” على شتى قطاعات الحياة في غزة، موضحاً الاحتياجات العاجلة للقطاع الصحي في قطاع غزة وما تقوم به الوزارة باتجاه تطوير الخدمات الصحية.

وناقش الوزير المخللاتي مع نظيره القطري تطوير الكوادر الصحية في قطاع غزة من خلال استمرار عملية  ابتعاث العديد من الأطباء الفلسطينيين إلى مؤسسة حمد الطبية للتخصص في التخصصات الطبية التي تحتاجها المستشفيات الفلسطينية ،إضافة إلى ابتعاث مجموعة من الأطباء الفلسطينيين للحصول على الزمالة في التخصصات الطبية الفرعية

واستعرض جملة من المشاريع الصحية أمام نظيره القطري، لبحث إمكانية دعمها وتبني تنفيذها في غزة والتي من ضمنها إقامة المختبر المركزي في قطاع غزة، ودعم احتياجات المستشفيات الفلسطينية من الأدوية والمستلزمات الطبية، إضافةً إلى بحث إمكانية استقبال لمرضى الفلسطينيين لتلقي العلاجات في المستشفيات القطرية.

بدوره، أشاد الوزير القحطاني باللقاء الذي يأتي في إطار تعزيز التعاون المشترك في المجال الصحي وبحث مواصلة تقديم الدعم اللازم للقطاع الصحي الفلسطيني، معربا عن استعداد المستشفيات القطرية في استقبال وعلاج المرضى الفلسطينيين الذين يحتاجون للعلاج التخصصي في الخارج.

وفي نهاية اللقاء دعا الوزير المخللاتي نظيره القطري لزيارة قطاع غزة للاطلاع على الوضع الصحي والاطلاع على المشاريع القطرية المميزة في قطاع غزة.