بالتعاون مع الطاقم الطبي المحلي…الصحة: وفد طبي أمريكي يعيد الأمل لشابة عانت من ورم كبير بالدماغ

الصحة/ إبراهيم شقوره

كاد ذووها أن يفقدوا الأمل باستمرارها على قيد الحياة بعد أن كشفت الفحوصات الطبية وجود ورم كبير بالدماغ، دام لنحو 5 سنوات، حتى وصل بها الحال لعدم القدرة على التوازن والحركة، ما دفع الأطباء في قسم جراحة الأعصاب بمستشفى غزة الأوروبي، لإقرار عملية جراحية مستعجلة للشابة سها.

سها والتي لم يقتصر المرض على صحتها بل عانت على اثره الكثير من التعثرات الاجتماعية، وقف الحظ أخيراً إلى جانبها فحضورها إلى المستشفى رافقه وجود وفد طبي أمريكي متخصص بجراحة المخ والأعصاب استجلبته وزارة الصحة بالتنسيق مع جمعية اغاثة أطفال فلسطين، حيث رافق الوفد الكادر الطبي المحلي والذي يشهد له أيضاً بالتميز والكفاءة، في العملية التي وصفت بأنها غاية بالتعقيد في فصل الورم وازالته عن دماغ الشابة في عملية استمرت لأكثر من 5 ساعات.

وفي ذات السياق، يشير رئيس الوفد الطبيب الأمريكي د. إيان ماشناق أن العملية التي تم اجراءها بالشراكة مع الدكتور نضال أبو هدروس تعد من أصعب العمليات التي واجهها الوفد الأمريكي وأن النتائج الأولية للعملية كانت رائعة، معبراً عن سعادته بالتعاون الطاقم الطبي المحلي والذي وصفه بالرائع وأداءه بالمميز.

د. إيان نوه إلى أن حضوره إلى قطاع غزة يأتي للمرة الثالثة على التوالي، حيث يأتي حضوره بالأساس لمساعدة الأطفال، لافتاً إلى أن معظم العمليات تركزت في اجراء عمليات بهدف اجراء تعديلات على عظام الجمجمة  للأطفال بما يسمح لدماغهم بالنمو بشكل سليم.

د. نضال أبو هدروس استشاري جراحة المخ والأعصاب بمستشفى غزة الأوروبي أشار إلى أن فائدة تواجد الوفود الطبية الأجنبية لا تعود فقط على المرضى ولكن تأتي ثمارها ايضاً على الطاقم الطبي المحلي  من حيث اكتساب الخبرات الجديدة والاطلاًع على أحدث الأساليب العالمية في علاج الحالات المعقدة.

كما يشير د. أبو هدروس إلى أن مستشفيات قطاع غزة أضحت تجري بها عمليات معقدة تعد نوعية على مستوى المنطقة العربية بفضل الجهود المضاعفة التي يبذلها الكادر الطبي المحلي والوفود الطبية العالية المستوى التي تصل لقطاع غزة.

وكان الوفد الطبي الأمريكي اختتم زيارته إلى قطاع غزة أمس السبت، بعد اجراءه 11 عملية وصفت بالمعقدة والنوعية.