بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية .. وزارة الصحة تعقد ورشة عمل بعنوان "اللوائح الصحية الدولية في فلسطين"

بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية
وزارة الصحة تعقد ورشة عمل بعنوان “اللوائح الصحية الدولية في فلسطين”

وزارة الصحة/ ملكة الشريف
اعتبر عطوفة وكيل الوزارة د. يوسف أبو الريش بأن اللوائح الصحية الدولية والتي تأتي لملء الفجوات من أجل إيجاد منظومة قادرة على احتواء أي أمر ينعكس على صحة المواطن والتي يجب رصدها ومتابعتها ، وقد جاء ذلك خلال ورشة العمل التي عقدتها منظمة الصحة العالمية بدعم سخي من المعهد النرويجي للصحة العامة بالتعاون مع وزارة الصحة ، والتي تمتد لمدة ثلاثة أيام .
وأضاف عطوفته ” نحن في وزارة الصحة سعداء بتلك المبادرات التي تقوم باحتواء العديد من الإجراءات الواضحة للبرامج الصحية بحيث تنعكس للحد من انتشار الأمراض والأوبئة داخليا وعالميا والتي انطلقت من المحددات التي تشكل خطرا على الصحة العامة”.
من جهته ، أكد مدير دائرة الطب الوقائي بالإدارة العامة للرعاية الأولية د. مجدي ضهير بأنه تم تقسيم المشاركين في الورشة عدة مجموعات منها مجموعة الرصد ، ومجموعة الاستعداد المبكر للطوارئ ، ومجموعة التبليغ عن المخاطر، ومجموعة لقياس قدرات المختبرات ، وذلك لمناقشة وتقييم الاسس الموضوعة لهذه اللوائح من العام الحالي وحتى العام 2019.
وأضاف د. ضهير “هذه المجموعات تقيس مدى الجاهزية لأي جائحة قد يتم التعرض لها من الأمراض أو الاوبئة التي تجتاح دول العالم مثل فيروس زيكا الذي انتشر في أمريكا الجنوبية ، و الايبولا ، وانفلونزا الخنازير، وخاصة ان فلسطين هي أحد أعضاء منظمة الصحة العالمية .
ويأتي هذا اللقاء لوضع الاسس وتقييم واقع مكافحة ومتابعة ومعالجة الامراض التي تشكل خطرا على الصحة العالمية في فلسطين بحيث تخدم فلسطين في مكافحة هذه الجوائح العالمية.
من جهته استعرض رئيس قسم الأوبئة د. نضال غنيم نتائج التقييم الذي وضع في العام 2015 وتم التعرف على أهم الفجوات الموجودة لعلاجها ، والذي سيتم على أثره تحديد أولويات فلسطين من ضمن 169 دولة ، والتي تطبق بناء على الفجوات وكيفية السيطرة عليها في حال انتشارها وتطبيقها حسب الاحتياجات والخصائص .