بالرغم من جائحة كورونا.. وزارة الصحة تحافظ على استمرارية تقديم الخدمات الاساسية ضمن اجراءات احترازية مكثفة

الصحة/نهى مسلم
على الرغم من أزمة جائحة كورونا الا ان وزارة الصحة حافظت على استمرارية تقديم الخدمات الاساسية للمواطنين و ذلك ضمن اجراءات احترازية وقائية مكثفة تضمن سلامة المرضى و المواطنين.

و في السياق، أكد د. عبد السلام صباح مدير عام المستشفيات أنه تم وضع عدة خطط تحافظ على استمرارية الخدمات الاساسية بالحد الأدنى ، منها تصنيف الخدمات الصحية إلى (خدمات تقدم داخل الوزارة و خدمات تقدم خارج الوزارة)، الى جانب وضع خطة تقليص الخدمات الصحية أثناء الأزمة ،وحصر إمكانيات و قدرات ما هو متوفر في القطاع الأهلي و الخاص، و خطة تعويض الخدمات المعطلة من المؤسسات الأهلية والخاصة ،بالإضافة الى إشراك القطاع الخاص و الأهلي بوضع أنشطة الخطة، وفتح في كل مستشفى مركز مخصص للحجر ،واتخاذ إجراءات الوقاية بالمستشفيات “توزيع واقيات وجل “بدأ بالأقسام أكثر توجها مع المرضي فالأقل.

و في السياق ،يوضح التقرير الربع الأول لعام 2020، أن الطواقم الطبية كانت قد أجرت في كافة مستشفيات وزارة الصحة،”16247″عملية جراحية في كافة التخصصات،منها (3773) طارئة،و(6415) مجدولة و(517) ذات مهارة،و(3347) كبرى،و الصغرى(3567) عملية و المتوسطة(2581) عملية،و اجراء (1595) عملية قيصرية.

و رصد التقرير اجراء “(97721) عملية ضمن الرعاية النهارية و(1450) عملية منظار ،الى جانب اجراء (864) عملية قسطرة قلبية.

و أفاد معد التقرير و رئيس قسم خدمات المرضى أ.سائد السحار،أن عدد المترددين على أقسام طوارىء المستشفيات فاق (383 ألف) متردد خلال الثلاث شهور الأولى من العام الجارى,أدخل منهم حوالى(9.5%) للأقسام الداخلية لمتابعة العلاج.

و على صعيد العيادات الخارجية, أظهر التقرير أن العيادات الخارجية استقبلت أكثر من (153 ألف) حالة مرضية ,تابع منهم (54%) في العيادات الخارجية ،و(20%) في عيادات الباطنة.

و بين التقرير الربع سنوى,أن (8724) مريض ,كان قد استفاد من جلسات العلاج الطبيعى بعدد (26249) جلسة,الى جانب استفادة (2681) مريض من جلسات الغسيل الكلوى بعدد(29855) جلسة, منوها الى أن عدد أجهزة الغسيل الدموى داخل المستشفيات (395) جهاز.

و يشير التقرير الى أن مجموع الدخول للأقسام الداخلية وصل الى أكثر من (46 ألف) حالة ,وبنسبة اشغال أسرة (80.6%),و متوسط مدة المكوث(3.3%).