بتمويل اتحاد موظفي وكالة الغوث الدولية .. الصحة تفتتح المغسلة المركزية بمجمع ناصر الطبي

بتمويل اتحاد موظفي وكالة الغوث الدولية

الصحة تفتتح المغسلة المركزية بمجمع ناصر الطبي

 

اعتبر د. مفيد المخللاتي وزير الصحة مشروع المغسلة المركزية بمجمع ناصر الطبي واحد من المشاريع الحيوية التي ترتقي بالعمل في المجمع، إضافة إلى ما حققه من مشاريع تطويرية وتأهيلية وما سيضاف إليه من مشاريع قيد الإنشاء ستشكل نقلة نوعية كبرى في عمل مجمع ناصر الطبي الذي يحتضن جملة من التخصصات التي نفخر بانجازاتها، جاء ذلك خلال حفل أقيم بهذه المناسبة.

وأضاف ” إننا اليوم أمام لوحة مشرفة من وحدة الشعب الفلسطيني في كافة مناطق تواجده كون هذا المشروع هو نتاج طيب لمبادرة طيبة من موظفي وكالة الغوث الدولية في مناطق عملياتها الخمس بفلسطين والأردن ولبنان وسوريا ومصر، حيث أرادو أن يرسلوا برسالة تضامن لأهلهم في غزة وتعبيراً على وحدة القضية والمصير، مقدماً شكره وتقديره إلى كافة من ترك بصمة بيضاء في هذا المشروع الحيوي والذي يوحد من الخدمات ودمجها والى مجمع ناصر الطبي إدارة وأطباء وتمريض وكافة العاملين على جهودهم للارتقاء وخدمة أبناء المحافظة الجنوبية ومدينة خانيونس”.

إلى ذلك، أشار د. خميس النجار رئيس اللجنة الصحية بالمجلس التشريعي بالانجازات التي تحقق وزارة الصحة رغم قلة الموارد إلا أنها تثبت جدارتها بحماية المنظومة الصحية والارتقاء بالعمل الصحي الفلسطيني.

وفي ذات السياق، اعتبر أ. سهيل الهندي رئيس اتحاد موظفي وكالة الغوث أنّ هذا المشروع يؤسس لمرحلة جديدة من دعم صمود هذه المحافظة الصامدة وأن هذا الاحتفال بتدشين المغسلة المركزية هو ثمرة عطاء موظفي وكالة الغوث الدولية في مناطق العمليات الخمس انطلاقاً من دورهم الوطني والإنساني تجاه أهلهم في غزة لمد يد العون والمساعدة لإخوانهم في غزة، مؤكداً أن المؤتمر العام سيواصل بذل أقصى جهوده في مؤازرة أبناء شعبنا وأننا قريباً سنحتفل بمشاريع صحية أخرى أضاف إلى العمل المشترك والأصيل مع وزارة الصحة الفلسطينية.

بدوره، أوضح د. جمال الهمص مدير عام مجمع ناصر الطبي جملة من المشاريع الصحية النوعية التي حققها المجمع من تأهيل كشك الولادة والعيادات الخارجية وترميم لمبنى ناصر ومستشفى التحرير والحضانة، وأنّ اليوم سيضاف انجاز جديد ونوعي بتدشين المغسلة المركزية التي تضم 6 وحدات غسيل تعمل بكفاءة عالية سترفع المعاناة الكبيرة عن كاهل العاملين، مقدماً شكره وتقديره إلى الجهات القائمة على هذا المشروع، ومشيداً بجهودهم وبالجهود المعطاءة لأبناء شعبنا الفلسطيني.

وحول ماهية المشروع تحدث م. بسام الحمادين مدير عام الهندسة والصيانة بأن هذه المغسلةوجدت لتغطي احتياجات مجمع ناصر الطبي بالكامل ومستشفى شهداء الأقصى، بالإضافة إلى مراكز الرعاية الأولية في محافظتي الجنوب والوسطى.

وذكر بأن هذه المغسلة جاءت ضمن مشروع تأهيل البنية التحتية فى المجمع من شبكة بخار وشبكة الصرف الصحي، وكذلك شراء غسالات جديدة ومكاوي بتكلفة 450 ألف دولار.

و أوضح م. الحمادين بأن هذا المشروع الذي مول من اتحاد موظفي وكالة الغوث جاء تلبية لاحتياجات القطاع الصحي التي تؤدى إلى تحسين الخدمة الصحية فى المجمع حيث كمية الغسيل الكبيرة التي لا تتناسب مع وجود غسالات مهترئة وكثيرة العطل.

ونوه إلى أن وجود هذه الغسالة ستحسن من أداء عمل الغسيل داخل المجمع بكميات كبيرة وبجودة ونظافة عالية، وبالتالي عدم تكدس الغسيل.

مساندة القطاع الصحي

 ومساندة لدعم قطاع غزة وخاصة القطاع الصحي، أوضح د.محمد العكلوك منسق التبرعات في اتحادات الموظفين لوزارة الصحة بأنه يتم تخصيص جزء من رواتب الموظفين بمعدل عمل يوم لدعم احتياجات القطاع،حيث كان جزء من هذه المخصصات لدعم احتياجات القطاع الصحي.

ولفت إلى أنه تم تخصيص مبلغ 480 ألف دولار لشراء غسالة مركزية لمجمع ناصر الطبي وفقا لما تم طرحه من قبل الوزارة من احتياجاتها العاجلة وما ينسجم مع ما هو مطلوب لخدمة هذا القطاع الصحي في الجنوب.

وأضاف خلال لقاء المكتب الإعلامي الصحي:” بأنه سيتم دعم القطاع الصحي أيضا بمشروع آخر وهو تدشين وحدة عناية مركزة لصالح مستشفى كمال عدوانبقيمة 60 ألف دولار، إلى جانب تلبية احتياجات مستشفى الأطفال في غزة بقيمة 10 ألاف دولار.

وتأتي هذه المساعدات في إطار الدعم الصحي لمستشفيات وزارة الصحي لتحسين الخدمة الصحية للمواطن الفلسطيني و تلبية احتياجاته.