بدعم من التعاونية الايطالية .. الصحة تشرع بترميم مبنى الباطنة في مجمع الشفاء الطبي

في إطار سعي وزارة الصحة الدءوب لتطوير مراكز ومؤسسات الوزارة وتحسين خدماتها بشكل يتناسب مع احتياجات المواطن الفلسطيني ، شرعت إدارة مجمع الشفاء الطبي بترميم مبنى الباطنة قسم الرجال وذلك بكلفة 100 ألف يورو وبتمويل من التعاونية الايطالية.
هذا وقدم معالي وزير الصحة الدكتور باسم نعيم شكره العميق لكلاً من التعاونية الايطالية والإغاثة الإسلامية على تعاونهما المتواصل لدعم الوزارة وحرصها على تقديم خدمات أفضل للمواطن في ظل الحصار الجائر على القطاع منذ أكثر من ثلاث سنوات، معتبرا عمليات الترميم وتوفير كافة مستلزمات المستشفيات لراحة المريض يشكل انجازاً حقيقياً للوزارة في ظل الحصار الخانق الذي يحول دون إدخال كافة المتطلبات والمستلزمات العامة التي تعين المواطنين على العيش في حياة حرة كريمة لا سيما الاحتياجات الطبية الضرورية واللازمة للمرضى والجرحى بكافة أعمارهم وفئاتهم.
ومن جانبه أشار الدكتور حسين عاشور مدير عام مجمع الشفاء الطبي أن الترميم يتضمن صيانة الكهرباء ووحدات التبريد و التكييف وطلاء الجدران وتركيب الأسقف والبلاط .
وفى سياق متصل فقد استكملت إدارة مستشفى الشفاء إنشاء قسم العناية المركزة من خلال تجهيز جناح قائم بذاته ويتبع أقسام الباطنة بسعة 4 أسرة مجهزة بكافة التجهيزات و المعدات و المستلزمات و الأجهزة الطبية اللازمة للقسم و ذلك بتمويل من الإغاثة الإسلامية.
.