بعد تعرضه لاصابات بالغة .. الطواقم الجراحية بالمستشفى الأوروبي تنقذ حياة أحد مصابي العدوان

بعد تعرضه لاصابات بالغة ..
الطواقم الجراحية بالمستشفى الأوروبي تنقذ حياة أحد مصابي العدوان

وزارة الصحة/جيهان كوارع
أجرت طواقم مستشفى غزة الاوروبي عملية انقاذ لمريض تعرض لاصابة بالغة خلال العدوان الصهيوني على قطاع غزة . وقال د. محمد الأخرس أخصائي الجراحة العامة أن المريض الذي يبلغ من العمر أربعين عاماً وصل للمستشفى الأوروبي يعاني من من نزيف شديد وضغط دم منخفض جداً بعد تعرضه لاصابة أسفل الصدر من الجهة اليمنى . وأكد د. الأخرس أنه وبعد عمل استكشاف للبطن تبين وجود جرح كبير في الكبد بالاضافة إلى وجود جروح أخرى في الحجاب الحاجز ، مما استدعى اجراء عملية جراحية له في اسرع وقت . من جانبه بيّن استشاري جراحة الصدر د. عبد العزيز الفرا أن العملية استغرقت ساعتين متواصلتين ، تم خلالها تركيب أنبوب ” درنقة ” و ترميم الصدر واستخراج شظيتين احداهما في البطن و الاخرى في جدار الصدر ، وأضاف د. الفرا :” المريض بدأ بمرحلة التعافي وذلك بعد مكوثه لمدة قصيرة في قسم العناية المركزة ، ويشهد وضعه الصحي استقراراً .” يذكر ان العملية أجراها كلاً من د.محمد الاخرس اخصائي جراحة ،و د.يوسف شحادة اخصائي جراحة ، و د.نايف القططي طبيب جراحة ، و د.عبد العزيز الفرا استشاري قسم جراحة الصدر ، ومن قسم التخدير كلاً من د.خالد المدهون و د.نضال الفرا . بدوره ثمّن مدير المستشفى د. يوسف العقاد جهود الطواقم التي ساهمت في اتقاذ حياة المريض واجراء العملية اللازمة له بسرعة وبكفاءة عالية ، مؤكداً على ان المستشفى الأوروبي سيبقى في المقدمة لأجل أبناء شعبنا الفلسطيني.