بعنوان (القلب … خطوات إلى الأمام) .. الجمعية الفلسطينية للقلب والأوعية الدموية شرعت في التحضيرات للمؤتمر العلمي السابع لأمراض القلب والأوعية الدموية

بعنوان (القلب … خطوات إلى الأمام)

الجمعية الفلسطينية للقلب والأوعية الدموية شرعت في التحضيرات للمؤتمر العلمي السابع لأمراض القلب والأوعية الدموية

الصحة: إيمان عاشور

شرعت الجمعية الفلسطينية للقلب والأوعية الدموية في التحضيرات للمؤتمر العلمي السابع لأمراض القلب والأوعية الدموية المزمع عقده في 6-7 نوفمبر من العام الحالي في مطعم الروتس وسط مدينة غزة .

بدوره أوضح د. محمد حبيب رئيس الجمعية ، أن المؤتمر يهدف إلى تسليط الضوء على تحديات الواقع التي تعيق الاستمرار في تقديم خدمتي القسطرة القلبية وجراحة القلب في قطاع غزة ، واستشراف أمال المستقبل في استمرارية وتطوير العمل في هذا المجال، وكذلك استعراض طرق التشخيص الحديثة لأمراض القلب والأوعية الدموية في فلسطين وعرض الحالات النادرة التي أجريت لها القسطرة التداخلية أو الجراحة القلبية ومناقشة نتائجها، في ظل ثماني سنوات عجاف من الحصار الجائر المفروض على القطاع .

كما وأكد د. حبيب أن بداية افتتاح قسم القسطرة التشخيصية في مستشفى غزة الأوروبي ثم تطوره ليقدم خدمة القسطرة العلاجية ومرورا بافتتاح قسم جراحة القلب بمجمع الشفاء الطبي وإنشاء قسم جراحة قلب جديد بمستشفى غزة الأوروبي وتوفير أكثر من جهاز أشعة مقطعية لتطوير القلب والشرايين، وكذلك افتتاح قسم قسطرة القلب وإجراء القسطرة العلاجية لمرضى الجلطة القلبية مباشرة بعد دخول المريض قسم الطوارئ بشكل روتيني بمجمع الشفاء الطبي لهو دليل على التطور النوعي والكبير في طرق تشخيص وعلاج أمراض القلب .

هذا وقدم حبيب شكره لأعضاء اللجان المنظمة للمؤتمر ولأعضاء الجمعية الفلسطينية للقلب والأوعية الدموية على جهودهم المبذولة في إنجاح المؤتمر.