بيان توضيحي صادر عن وزارة الصحة حول ملابسات وفاة الطفلة شمس أبو ضباع

بيان توضيحي صادر عن وزارة الصحة حول ملابسات وفاة الطفلة شمس أبو ضباع

وقوفا عند مسئولياتها الوطنية والمهنية والأخلاقية تجاه أبناء شعبنا الفلسطيني , بما يتعلق بتقديم الخدمات الصحية, توضح وزارة الصحة ملابسات وفاة الطفلة شمس أبو ضباع والتي ارتقت إلى بارئها ليلة الجمعة الماضية 07/02/2014م في قسم العناية المكثفة في مستشفى غزة الأوروبي , حيث أنها تابعت ومنذ اللحظات الأولى التطورات الصحية للطفلة شمس أبو ضباع والتي أجري لها عملية جراحية في مستشفى أبو يوسف النجار بمدينة رفح, وفي ضوء ذلك تؤكد وزارة الصحة على ما يلي:

أولاً : تتقدم وزارة الصحة ممثلة بمعالي وزير الصحة د. مفيد المخللاتي, بخالص التعزية والمواساة من ذوي الفقيدة شمس أبو ضباع , مؤكدين وقوف الوزارة بكافة مكوناتها إلى جانب العائلة في مصابها الجلل وهو الموقف الذي عبر عنه معالي وزير الصحة د. مفيد المخللاتي خلال تقديمه وعدد من كوادر الوزارة واجب العزاء لآل ابو ضباع في منزلهم أول أمس , سائلين المولى عز وجل أن يلهمهم الصبر والسلوان .

   ثانياً : تابعت وزارة الصحة الحالة المرضية للطفلة شمس بعيد إجراء العملية الجراحية لها , فقد تم تحويلها لقسم العناية المكثفة في مستشفى غزة الأوروبي , حيث بذلت طواقمنا الطبية جهودا كبيرة في متابعة الحالة, فضلا عن اتمام اجراءات تحويلها للعلاج داخل مستشفيات الخط الأخضر.

 ثالثاُ: قامت وزارة الصحة وبتوجيهات من معالي وزير الصحة د. مفيد المخللاتي بتشكيل لجنة تحقيق من خارج المستشفى وذلك للوقوف على تفاصيل الحالة ومن ثم رفع توصياتها وخلاصة التحقيقات التي أجريت, ومن هنا تؤكد الوزارة على محاسبة المخطئ في حال ثبوت ذلك , مع تأكيدنا دائما على ثقتنا بكوادرنا الطبية في مختلف المواقع والمجالات .

 رابعاً : إن وزارة الصحة تسعى وبكافة السبل الى تدعيم المنظومة الصحية في مختلف التخصصات رغم الظروف الصعبة التي نحياها الا أننا وبفضل الله تعالى ثم بالثقة الغالية التي يعبر عنها أهلنا في غزة, كانت الانجازات الطبية التي طوت العديد من ملفات التحويل للخارج التي أرهقت كاهل الخدمة الصحية في فلسطين.

خامساً : عهدنا بمواطنينا الكرام, إتاحة المجال أمام لجان التحقيق المختصة وعدم الانجرار خلف ما تتداوله مواقع التواصل الاجتماعي والتي تصل في تعبيراتها إلى مهاجمة مجمل الخدمة الصحية بمختلف مكوناتها دون وجه حق.

سادساً : تؤكد وزارة الصحة لمواطنينا على أن دعمهم وثقتهم في كوادرها الطبية وتعزيز دورها
وانجازاتها يصب في مصلحة الوطن والمواطن , مع تأكيدنا على اهتمامنا المتواصل بتحسين الأداء وتجنب المضاعفات والأخطاء.

والله من وراء القصد

وزارة الصحة الفلسطينية

9/2/2014