بيان عاجل .. الصحة : أزمة الدواء تتفاقم بشكل غير مسبوق

تحذر وزارة الصحة الفلسطينية من كارثة حقيقية تهدد حياة المرضى المتواجدين في غرف العناية المركزة والحضانات والعمليات بسبب تفاقم أزمة الدواء في قطاع غزة، حيث عمدت الوزارة في ضوء هذه التطورات الأخيرة لتشكيل خلية أزمة لتامين ما يلزم للحفاظ على حياة المواطنين المعرضة للخطر

لا تزال الوزارة تعاني من نقص الأدوية والتي بلغت أكثر من 180 صنفا من الأدوية وأكثر من 160 صنفا من المستهلكات الطبية الهامة والضرورية لمرضى القلب والدم والأورام والعنايات المركزة رغم معرفتها بقوائم الاحتياجات الضرورية من الأدوية والمهام الطبية اللازمة لأقسام العمليات والاستقبال والطوارئ والحروق، الأمر الذي يؤدي إلى زيادة الحالات المحولة للعلاج بالخارج بسبب نقص الأدوية وما يصاحب هذه التحويلات من صعوبات للمرضى ومرافقيهم.

وإننا في الوزارة نناشد جميع الدول المانحة والمؤسسات الطبية الإنسانية العمل على توفير الأدوية والمستهلكات الطبية اللازمة لخدمة المرضى في قطاع غزة

وكما ونطالب جميع الجهات المعنية بالضغط على صحة رام الله بضرورة تزويد قطاع غزة باحتياجاتها المقررة من الأدوية والمستهلكات الطبية تفاديا لحدوث كارثة صحية.