خلال تفقده لمجمع الشفاء الطبي د. جواد عواد: سنبدأ معا انطلاقة كبيرة في تطوير القطاع الصحي الوطني

خلال تفقده لمجمع الشفاء الطبي

د. جواد عواد: سنبدأ معا انطلاقة كبيرة في تطوير القطاع الصحي الوطني

الصحة : نور الدين عاشور

اعتبر معالي وزير الصحة د. جواد عواد , أن توحيد الوزارة بين شقي الوطن ماهي الا بداية لانطلاقة كبيرة في تطوير القطاع الصحي في كافة محافظات الوطن , جاء ذلك خلال تفقده لمجمع الشفاء الطبي بمدينة غزة , بمرافقة وفدا وزاريا ضم معالي وزير العدل د. سليم السقا , ومعالي وزير الحكم المحلي د. نايف خلف , ومعالي وزير الاشغال د. مفيد الحسانية ومعالي رئيس سلطة المياه د. مازن غنيم .

وأشاد معاليه بمجمع الشفاء الطبي كصرح طبي فلسطيني يتربع كأكبر مجمع طبي في الوطن يضم العديد من التخصصات الطبية التي تقدم خدمات يشهد الجميع بنوعيتها , وبما يضمه من كوادر طبية نفخر كحكومة فلسطينية بوجود هؤلاء النخبة والذين وقفوا بكل جد ومسئولية بجانب أبناء شعبهم خلال الحروب التي شنت على قطاع غزة , مشيرا الى زيارته للمجمع خلال عدوان 2012 م , وما تمتعت به الطواقم الطبية بثباتهم وبذلهم الكثير وعلى راسهم وزير الصحة الراحل د. مفيد المخللاتي رحمه الله , وجدناهم يعملون رغم الظروف الصعبة التي عصفت بالقطاع الصحي .

كما واعتبر معاليه أن حصول مجمع الشفاء الطبي على أرفع جائزة وطنية وهي جائزة الزعيم الراحل ياسر عرفات للتميز , ماهي الا دليل على المكانة المرموقة التي أوجدها المجمع لنفسه بمثابرة كوادره وعطائهم , مؤكدا على انه لن يألو جهدا في فكفكة المشاكل التي تعترض مسيرة البناء الصحي والتي سنشارك جميعا بها تحت مظلة الوحدة الوطنية .

بدوره أشاد د. يوسف أبو الريش وكيل وزارة الصحة بالروح العالية والمسئولية الوطنية والتي عبر عنها معالي وزير الصحة د. جواد عواد ووفد الوزارة من المحافظات الشمالية , وذلك بمباشرته الفورية منذ وصوله للقطاع بعقد اجتماع مع أركان الوزارة والنقاش بكل جدية في انهاء العديد من الملفات حيث وبتوجيه من معاليه بدأت ثلاث لجان مشتركة في اجتماعاتها المتواصلة حول الموازنة ومستحقات الشركات والمصاريف التشغيلية والثانية لتوحيد الهيكلية والموظفين والثالثة لتوحيد الأنظمة واللوائح .

كما وعبر عطوفته عن سعادته بأن نجتمع في هذا الصرح الوطني الشامخ ليكون شاهدا على مرحلة جديدة من العمل الوطني , كما كان شاهدا على بطولات وصمود شعبنا في الحروب والانتفاضة , مؤكدا على ان ما يجمعنا اكثر مما يفرقنا .

الى ذلك أشاد معالي وزير الأشغال د. مفيد الحساينة بكوادر المجمع وعلى رأسهم د. نصر التتر مدير عام مجمع الشفاء الطبي على تضحياتهم الكبيرة والتي تجلت خلال العدوان حيث كان لنا الفخر بمشاركتهم والوقوف الى جانبهم بتعليمات ومتابعة من دولة رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله , معتبرا وجود معالي وزير الصحة د. جواد عواد على رأس وزارة الصحة هو مكسب وطني يجعلنا نتفاءل بمستقبل صحي مميز في فلسطين .

كما واشار معاليه ان الحكومة الفلسطينية تعمل على مدار الساعة لتجسيد الوحدة بين شقي الوطن , مؤكدا على ان الحكومة لن تقصي احدا من الموظفين .

وتحدث معالي وزير الحكم المحلي د. نايف خلف عن الاصرار الأسطوري لطواقم المجمع على استمرار تقديم الخدمات في كافة المجالات الصحية رغم صعوبة الحال .

وفي ذات السياق عزى معالي وزير العدل د. سليم السقا صمود الجبهة الداخلية خلال العدوان الى تفاني الطواقم الطبية ومواصلتهم الليل بالنهار لتضميد جراحات أبناء شعبنا , متمنيا أن تكون كافة الجهود مقدمة حقيقية لإنهاء معاناة أبناء شعبنا .

كما واشار معالي رئيس سلطة المياه د. مازن غنيم الى أن صورة غزة نقلت الى العالم من خلال هذا المجمع بإصرار كوادره وتحديهم وابداعهم في تخطي الأزمات , وتحدث عن سعي الحكومة الحثيث في ايجاد حل جذري لمشكلة المياه في قطاع غزة المتمثل في انشاء محطة تحلية المياه المركزية والتي هي على سلم مشاريعنا للمرحلة المقبلة .

وفي كلمة له باسم طواقم مجمع الشفاء الطبي عبر د. نصر التتر مدير عام المجمع عن سعادته بأن يشهد المجمع لم الشمل بين شقي الوطن بزياره كريمه من معالي وزير الصحة د. جواد عواد , ووزراء الحكومة الفلسطينية التي نتطلع جميعا برعاية فخامة السيد الرئيس محمود عباس , ود. رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله , أن تنهي معاناة شعبنا بعد حصار طويل وعدوان غاشم أتى على كل ملامح الحياة في غزة ما فرض واقعا صعبا وقاسيا وازمات تشكل تحديا يوميا أبرزها عدم تقاضي الموظفين لرواتبهم الامر الذي اعاق الكثير من الوصول الى اماكن عملهم الا أنهم ورغم ذلك لم يتركوا مواقعهم وتركوا عائلاتهم تحت القصف ليكونوا بجانب الجرحى .

بعد ذلك اطلع معالي الوزراء على سير العمل في أقسام الاستقبال والعناية المركزة ومستشفى الباطنة وقسم الكلية الصناعية بالمجمع , مؤكدا معاليه على سعيه الكامل لتطوير العمل والنهوض بخدمات مجمع الشفاء الطبي .