خلال زيارة تاريخية لوزارة الصحة .. دولة رئيس الوزراء أ. إسماعيل هنية يشيد بأداء الوزارة ويعد بدراسة القضايا العالقة

في أجواء احتفالية بهيجة عمت وزارة الصحة بزيارة دولة رئيس الوزراء الأستاذ إسماعيل هنية لمقر الوزارة برفقة د. محمد عوض أمين عام مجلس الوزراء، د. يوسف رزقة المستشار السياسي والإعلامي، أ. طاهر النونو الناطق باسم الحكومة، استقبل د. باسم نعيم معالي وزير الصحة، د.حسن خلف وكيل مساعد وزارة الصحة د. يوسف المدلل مدير عام الديوان، والمدراء العامون بالوزارة دولة رئيس الوزراء والوفد المرافق.

من جهته أشاد أ. إسماعيل هنية دولة رئيس الوزراء بالنقلة النوعية التي حققتها وزارة الصحة خلال السنوات الأربع الماضية والتي تمثلت بإجراء عمليات جراحية نوعية أجريت لأول مرة في قطاع غزة مثل جراحة القلب المفتوح والقسطرة القلبية وجراحة العيون وغير ذلك، إضافة إلى تدشين ووضع حجر الأساس لمستشفيات جديدة.

من جانبه استعرض د. باسم نعيم معالي وزير الصحة كافة إنجازات الوزارة التي حققتها في المجالات الفنية والإدارية، والتي أسهمت في تغيير كبير في الأداء والنظام وطبيعة العمل من خلال استحداث أنظمة جديدة وفق خطط ورؤى تفضي لتطوير العمل الصحي بما يقدم خدمة آمنة للمواطن الفلسطيني، مؤكدا أن هذه الإنجازات تأتي وكأن الوزارة تعمل في ظروف عادية، مشددا على قدرة الكادر الصحي على مجابهة كافة التحديات ضاربا أروع مثل في التضحية والعطاء وخير دليل على ذلك تفانيهم وصمودهم في وقت الحرب على غزة.

كما تم تقديم شرح كامل للعقبات التي تواجه الوزارة خاصة في ظل التحديات الكبيرة بفعل الحصار الذي يحول دون إدخال الأدوية للمرضى والأجهزة الطبية التي تستخدم في غرف العمليات والتشخيص بالإضافة إلى قطع غيار الأجهزة الطبية، حيث تم توضيح مدى تأثير الحصار في عدم إدخال المواد اللازمة لاستكمال أعمال البناء والإنشاء لأقسام ومستشفيات لخدمة المريض الفلسطيني ناهيك عن الأدوية واقطع غيار الأجهزة الطبية. في نهاية الزيارة أكد أ. إسماعيل هنية دولة رئيس الوزراء بضرورة العمل الاستراتيجي في العمل الصحي ووعد معاليه بدراسة الإشكالات التي تواجه الوزارة مؤكدا حرص واهتمام الحكومة على توفير كافة أشكال الدعم المطلوب لنجاح عمل الوزارة في ظل الأوضاع الصعبة التي يعيشها المواطن في قطاع غزة، مطالبا ببذل مزيد من الجهد والعمل المتواصل بما يخفف من معاناة أبناء شعبنا.