خلال زيارته للمستشفى الميداني الأردني…وزير الصحة يشيد بدور “الأردني” في تقديم الخدمات العلاجية للمواطنين

غزة-الصحة

أشاد وزير الصحة الفلسطيني د.مفيد المخللاتي بدور المستشفى الميداني الأردني ودوره في تقديم الخدمات العلاجية لمئات الآلاف من المواطنين منذ نشأته، في ظل الظروف الصعبة التي تشهدها وزارة الصحة على صعيد نقص الأدوية والمستهلكات الطبية، إضافة إلى إسهام المستشفى في تخفيض عدد الحالات المحولة إلى الخارج.

ورحب وزير الصحة خلال زيارة أجراها ليل الاثنين، بوفد المستشفى 22  القادم إلى قطاع غزة، مثنياً على  دور جلالة الملك عبد الله بن الحسين في الاستمرارية في إرسال الوفود الطبية إلى قطاع غزة، مشيراً إلى أن ذلك يعد ضمن الدعم المستمر من الأشقاء الأردنيين لإخوانهم الفلسطينيين.

وقال د.المخللاتي في كلمة وجهها للوفد: ” أنتم مرحب بكم هنا وأنتم لستم ضيوف علينا بل أخوة وأحباء بين أهلكم وذويكم ونحن على أتم الاستعداد من أجل أن نقدم كل ما يسهل عملكم في قطاع غزة”.

وفي كلمة له، شكر مدير عام التعاون الدولي د. محمد الكاشف المساعدات المقدمة من قبل المملكة الأردنية الهاشمية ممثلة بجلالة الملك عبد الله الثاني، مؤكدا أن الأردن يعد في مقدمة الدول الداعمة للقطاع الصحي الفلسطيني وخصوصاً في قطاع غزة.

وأكد د. الكاشف أن وزارة الصحة بغزة على أتم الجاهزية في التعاون مع الميداني الأردني في كافة الجوانب التي من شانها تسهيل عمله ومهامه في الأراضي الفلسطينية.

كما أثنى على الدور المميز الذي تقدمه الطواقم الطبية داخل المستشفى الميداني الأردني والذي يخفف على كاهل الوزارة في ضوء النقص الحاد والتحويلات إلى الخارج.

و بحث الجانبان خلال الزيارة التي استمرت لساعات، سبل التعاون المشترك بينهما وإمكانية الاستفادة من التجربة الطبية الأردنية المتطورة في تطوير مستشفيات قطاع غزة، مؤكدين عمق العلاقات الأخوية التي تربط  الشعبين الشقيقين.

بدوره، أعرب مدير المستشفى الميداني الأردني د.عقاب أبو وندي عن نية الطواقم الطبية العاملة بالمستشفى على تنظيم زيارات طبية يومية للمناطق النائية والحدودية في قطاع غزة، بما يحقق تقديم خدمات علاجية أكبر للمواطنين في قطاع غزة وزيادة أعداد المتلقين.

واعتبر د. أبو وندي أن الزيارات المعتزم تنظيمها تأتي في إطار مكرمة ملكية أطلقها الملك عبد الله الثاني بمناسبة يوم مولده، حيث قرر أن يتم استبدال الاحتفالات الوطنية الأردنية بتقديم الخدمات الطبية العلاجية بشكل مجاني لجميع المواطنين، إضافة إلى شمول الخدمات المجانية إلى المستشفى الميداني الأردني.

من جانبه، عبًر قائد القوات بالمستشفى الميداني العقيد عثمان دراوشة عن فرحة المملكة الأردنية قيادةً وشعباً وعلى مستوى الطواقم الطبية العاملة في قطاع غزة بالثقة التي يوليها المواطنين الفلسطينيين للمستشفى الميداني، مؤكداً أن عدد الزائرين للمستشفى الميداني اقترب من المليون زائر.

وعبر دراوشة عن إعجابه بالوضع الأمني والطبي المستقر في قطاع غزة، مثنياً على دوري وزير الصحة الفلسطيني ووزير الداخلية في تعزيز الأمن والاستقرار الصحي والداخلي بشكل متقدم وينافس العديد من الدول المتقدمة في العالم.

وفي ختام اللقاء، قدمت ادارة المستشفى درعا تكريميا إلى وزير الصحة ومدير التعاون الدولي، تكريماً لهم على جهودهم في قيادة القطاع الصحي الفلسطيني.