خلال سنوات الحصار العشر .. في غزة أجهزة طبية متطورة تشخص و تعالج الأمراض الصعبة

خلال سنوات الحصار العشر 

في غزة أجهزة طبية متطورة تشخص و تعالج الأمراض الصعبة

الصحة/نهى مسلم

“في غزة اجهزة طبية متطورة تعالج و تشخص الامراض الصعبة “.. عنوان يلخص ما ألت اليه وزارة الصحة من استحداث أجهزة طبية حديثة تم ادخالها للخدمة الصحية داخل مرافقها خلال سنوات الحصار.

في هذا السياق يوضح أ.ابراهيم عباس مدير دائرة الاشعة التخصصية  في وزارة الصحة بأن وزراته استحدث عدد كبير من الاجهزة الطبية التى حالت دون التحويل للخارج و تقليل قوائم الانتظار أهمها ادخال سبعة اجهزة الاشعة المقطعيةc.t  منها ثلاث اجهزة متعددة المقاطع في مستشفيات الشفاء و الأوروبي و الاندونيسى حيث يقدم فحوصات دقيقة مثل تصوير للشرايين السفلية و الطرفية و شرايين القلب .

و أشار الى استحداث خمسة أجهزة ديجيتال فلوروسكوبى يتم من خلالها متابعة فحوصات الاعضاء الداخلية للجسم عبر حقنها بمواد ملونة تتيح للطبيب اكتشاف الامراض دون تدخل جراحي  حيث تمتاز بالكفاءة العالية و دقة و حدة الصورة ، و جهاز ديجتال بانوراما لتصوير الاسنان و الفكين.

و قال بأنه تم ادخال جهازى تفتيت الحصى في مستشفى الأوروبي و الشفاء لتفتيت الحصى في الكلى و المرارة و الحالبين ،بالاضافة اجهزة الماموغرافى بعدد 5 أجهزة منها جهاز ديجتال لتصوير الثدي للسيدات و الذى يتميز بوضوح الصورة و اكتشاف الكتل الصغيرة والتكلسات التي لا يمكن اكتشافها في التصوير االعادى مما يتيح للسيدة فرصة كبيرة ان تتعافى من الاورام مبكرا بنسبة 95%.

هذا و نوه م.عباس الى ادخال 21 جهاز دوبلر التراساوند الى مستشفيات القطاع لأهمية هذه الاجهزة في فحوصات اعضاء الجسم والشرايين و الاوردة و الاورام بشكل دقيق و يتميز بأنه فحص سريع و غير مكلف و امن للمريض .

كما و ذكر بأنه تم ادخال خدمة الوسائط المحوسبة للأشعة العادية        CR و التي تمتاز باستبدال و تحويل  التصوير العادى على أفلام أشعة الى صورة رقمية حتى يسهل التعامل معها و تخزينها كما و انها تزيد حماية المريض من خطر الاشعة و يمكن ارسالها عبر الانترنت للاستشارات الطبية و حفظها في ملف المريض الالكترونى.

كما و تم ادخال ثلاث اجهزة قسطرة قلبية للمستشفيات و جهازي الرنين المغناطيسي  التي وفرت عناء التحويل للخارج.

بالإضافة الى استحداث اجهزة الليزر لعلاج الامراض الجلدية و الوحمات الدموية و علاج امراض العيون و كذلك اجهزة المناظير و غيرها من الاجهزة المستحدثة  حالت دون معاناة المريض خارج قطاع غزة و داخلها و توفير التكاليف المادية خاصة و ان هذه الخدمات يحصل عليها المريض بشكل مجانى مقابل رسوم رمزية على التأمين الصحى.

 11/1/2017