خلال لقاءه وفداً من المجلس التشريعي.. د. أبو الريش: طواقمنا الطبية تبذل جهوداً استثنائية في مواجهة الموجة الثالثة ونؤكد على أهمية التطعيم في تحصين المجتمع

الصحة/ إبراهيم شقوره

أكد وكيل وزارة الصحة د. يوسف أبو الريش خلال استقباله وفدا من المجلس التشريعي الفلسطيني في مقر الوزارة بغزة، أمس الأحد، أن الطواقم الصحية تبذل جهوداً استثنائية في مواجهة الجائحة وخاصة في الموجة الثالثة الحالية ، لافتاً إلى جملة الإجراءات التي اتخذتها وزارته ممثلة بخلية الازمة في اطار تعظيم الجهوزية على صعيد تعزيز الكوادر البشرية واتساع القدرة السريرية وانتاج الاكسجين وتوفير كميات جيدة من أنواع اللقاحات لمواجهة الموجة الثالثة من فيروس كورونا والتي يعيش قطاع غزة ذروتها في الوقت الراهن.

وشدد د. أبو الريش خلال كلمته في اللقاء على أن اللقاح ضد فيروس كوفيد19 هو الطريق الأمثل لتحصين المجتمع، والمرور بسلام من الموجات المتتابعة، مؤكداً حرص وزارته على استمرار المسيرة التعليمية وعجلة الحياة للمواطنين في القطاع.
وأشار د. أبو الريش إلى أن حملات التطعيم التي نظمتها الفرق الصحية، أثمرت في تطعيم اكثر من 400 ألف مواطن ، الأمر الذي يقلص من مخاطر الاصابة بالفيروس وأعداد الوفيات، مبيناً أن 93% من الوفيات خلال الموجة الثالثة تعود لاشخاص لم يتلقوا أي نوع من التطعيم.

كما أكد د. أبو الريش حرص وزارته على عدم فقدان أي مواطن جراء فيروس كورونا، وذلك من خلال حث الناس على التطعيم ،مشيراً إلى أن الفيروس تمكن من الفتك بعدد من الشباب وكبار السن والأمهات الحوامل الذين لم يتلقوا اللقاح.
ونوه وكيل وزارة الصحة إلى أن وزارته مستمرة بحملات تحصين المجتمع باللقاح ، مستحضراً تجارب الدول المتقدمة التي تمكنت من تحصين مجتمعاتها والعودة إلى الحياة الطبيعية مع التزام بإجراءات الوقاية والسلامة.
بدوره، ثمن رئيس لجنة التربية والقضايا الاجتماعية في المجلس التشريعي د. عبد الرحمن الجمل الدور الذي تبذله وزارة الصحة بكافة طواقمها الطبية والإدارية والفنية في مجابهة موجات الجائحة المتتابعة.
ولفت د. الجمل إلى أن المجلس التشريعي يتابع ويدعم كافة الجهود التي تبذلها الطواقم الصحية في مواجهة الجائحة

بدوره، قال رئيس اللجنة الصحية في المجلس التشريعي د. خميس النجار إن الجهود التي تبذلها الكوادر الصحية كان لها تأثير واضحاً في مواجهة الموجات المتتابعة من فيروس كوفيد 19، ويعكس النجاح الكبير الذي حققته الوزارة في إدارة ملف جائحة كورونا واستعداداتها لأي طارئ.
كما أكد النائب النجار على أن التعامل مع جائحة كورونا يتطلب من المواطنين الاستجابة العاجلة لجهود وزارة الصحة وحملاتها في الحصول على التطعيمات المتوفرة في كافة المراكز الصحية الى جانب الالتزام التام بإجراءات الوقاية والسلامة لحماية انفسهم وحماية المجتمع باكمله من خطر الوباء الذي لازال يضرب العالم باسره.

وحضر اللقاء من جانب المجلس التشريعي كل من النائب عبد الرحمن الجمل رئيس لجنة التربية والقضايا الاجتماعية والنائب د. سالم سلامة والنائب د. خميس النجار والنائب ا.هدى نعيم والنائب د. يوسف الشرافي والنائب د. محمد شهاب.
فيما حضر من وزارة الصحة إلى جانب وكيل الوزارة د. يوسف أبو الريش كل من الوكلاء المساعدين د. مدحت محيسن و م. أسامة قاسم وعدد من المدراء العامين و مدراء الوحدات والدوائر الذين يمثلون خلية الازمة في وزارة الصحة.