د. أبو الريش يطلع وفدا من منظمة الصحة العالمية على أزمات القطاع الصحي

أبرزها أزمتي الدواء والوقود..

د. أبو الريش يطلع وفدا من منظمة الصحة العالمية على أزمات القطاع الصحي

 

أطلع عطوفة وكيل وزارة الصحة د. يوسف أبو الريش وفدا من منظمة الصحة العالمية ضم مدير الطوارئ الإقليمي ميشيل ڤيرن ومدير مكتب المنظمة في الأراضي الفلسطينية جيرالد روكنشاوب ومدير مكتب المنظمة في القطاع د. محمود ضاهر على الأزمات التي تعصف بوزارة الصحة وخاصة أزمتي نقص الأدوية وقرب نفاد الوقود اللازم لتشغيل المولدات في مرافق وزارة الصحة.

جاء ذلك خلال زيارة للوفد إلى مجمع الشفاء الطبي بحضور عدد من مدراء وأطباء الوزارة.

وأكد د. أبو الريش للوفد أن الوزارة تواجه نقصاً حادا في الأدوية والمستهلكات الطبية كعلاجات السرطان والأمراض المزمنة والأطفال.

كما نوّه د. أبو الريش إلى الأعداد الكبيرة من الجرحى الذين تعاملت معهم مستشفيات الوزارة خلال مسيرات العودة الكبرى، حيث بلغ عدد الجرحى حوالي 18 ألف جريح، كثير منهم كان بحاجة إلى عمليات معقدة وهذا أدى إلى استنزاف الكثير من مقدرات الوزارة التي تعاني أصلا من نقص حاد، كما أشار د. أبو الريش إلى أن الوزارة اضطرت إلى تأجيل 8000 عملية مجدولة والاقتصار فقط على العمليات الطارئة.

من ناحيته، أكد ميشيل ڤيرن على أن المشاكل التي يعاني منها القطاع الصحي في قطاع غزة كبيرة وتحاول منظمة الصحة العالمية إيصالها للعالم والوقوف إلى جانب الوزارة في أوقاتها الصعبة.

وفي ذات السياق، استعرض مدير عام التعاون الدولي للوفد الأزمات التي واجهت الوزارة ومرافقها خلال الفترة الأخيرة من نقص الأدوية وأزمات الوقود والمياه والنظافة ووجبات المرضى، مبيناً حجم احتياجات الوزارة في الأشهر المقبلة لتتمكن من تقديم خدماتها على نحو جيد.

وأطلع د. أبو الريش الوفد خلال جولة في أقسام في مجمع الشفاء على سير العمل في المستشفى وكيفية إدارته للأعداد الكبيرة من جرحى المسيرات، وحجم النقص الذي يواجه هذه الأقسام.