د. القيشاوي: زارعو الكلى مهددين بالعودة لعمليات الغسيل الكلوي لعدم تلقيهم أدوية مناعية

 

د. القيشاوي: زارعو الكلى مهددين بالعودة لعمليات الغسيل الكلوي لعدم تلقيهم أدوية مناعية  

وزارة الصحة / ملكة الشريف

لم يكد السيد “نهاد السوافيري ” 42 عاما يتنفس الصعداء بعودته الى حياته ومزاولة مهامه الطبيعية كأب لأربعة من الأبناء بعد معاناته مع مرض الكلى، ومداومته على الغسيل الكلوي في المستشفى الذي يستمر لساعات طويلة ومرهقة، وهو الذي تبرع له اخوه بإحدى كليتيه ليخلصه من عذاباته الطويلة من عملية الغسيل الكلوي.

تخوّف السيد “نهاد” يأتي بسبب عدم تلقيه الأدوية المناعية التي يستخدمها للمحافظة على الكلية الجديدة التي تمت زراعتها، والتي تحافظ على الكلية كمضاد للفيروسات.

بدوره، أكد رئيس قسم الكلية الصناعية في مجمع الشفاء الطبي عبد الله القيشاوي، أن مرضى زراعة

الكلى يعانون من فقدان أدويتهم، خاصة دواء Mycophenolate  المثبط للمناعة والضروري لجميع مرضى زراعة الكلى ، وصنفا آخر يستخدم لمرضى الزراعة الجدد Valgancielovir الذي يتناولونه كجرعات وقائية ضد الإصابة بأحد الفيروسات  التي من الممكن أن تؤدي إلى طرد الكلية المزروعة والتي تمنع رفض الجسم للكلية المزروعة.

وشدد القيشاوي على أن حدوث رفض للكلية المزروعة بسبب فقدان هذه الأدوية سيعيد المريض إلى جلسات الغسيل الكلوي مجدداً، وهو ما سيسبب معاناة كبيرة للمريض وضغطاً على الطواقم والموارد الطبية، مؤكداً أن هذه العلاجات عالية التكلفة، ولم تكن تتوفر في قطاع غزة إلا من خلال وزارة الصحة، مناشدا كافة الجهات ذات العلاقة بمد يد العون لهؤلاء المرضى وتوفير هذا الدواء بشكل عاجل حفاظا على صحتهم وسلامتهم.