*د. خليل شقفة: سنبقى في خدمة أبناء شعبنا وما قدمه التمريض خلال العدوان الصهيوني على غزة مفخرة لنا

*د. خليل شقفة: سنبقى في خدمة أبناء شعبنا وما قدمه التمريض خلال العدوان الصهيوني على غزة مفخرة لنا

وزارة الصحة/

أشاد مدير عام التمريض د. خليل شقفة بالدور الكبير الذي بذلته الأطقم التمريضية العاملة في المستشفيات طيلة فترة العدوان الصهيوني الغاشم على قطاع غزة مؤكدا حرصه وكافة منتسبي مهنة التمريض على المضي قدما في خدمة أبناء هذا الشعب المعطاء في كل الأوقات والمناسبات رغم كل الظروف.
وعن جولة الحرب الأخيرة، نوه د. شقفة أنه ومنذ الوهلة الأولى لبداية العدوان على غزة كانت التعليمات واضحة لكل مدراء التمريض بالعمل وفق خطة الطوارئ والبقاء على حالة اجتماع وتواصل دائم والعمل من أجل استقبال جرحى العدوان وفق الآليات المعدة سابقا من خلال طواقم تمريضية مدربة.
وفي صورة تجلت فيها أروع معاني العطاء، أشار د. شقفة مواصلة أفراد الأطقم الصحية والتمريضية العمل ليلا ونهارا دون انقطاع حتى أن بعضهم بقي يعمل طيلة فترة العدوان لم يغادر مستشفاه، ورافق ذلك استمرار الجولات الميدانية من قبل مدراء الدوائر في الإدارة العامة للتمريض للوقوف على احتياجات تلك الأطقم وتوجيه الدعم والإسناد لهم في هذا الوقت الذي جادوا فيه بعطاءهم تاركين ذويهم وأطفالهم من أجل خدمة أبناء شعبهم.
واختتم د. شقفة , لقد سطر أبناء شعبنا أروع ملاحم البطولة والفداء خلال هذه الجولة فالتحية كل التحية لهم , تحية لأروح الشهداء زاد نصرنا والتحرير القادم , الشفاء العاجل لجرحانا البواسل ونعدهم أن نبقى خدما لهم نداوي جراحهم دون كلل أو ملل , تعازينا لأهالي الشهداء ودعواتنا لكل من هدم بيته أو تعرض لأذى معنوي أو مادي ونذكرهم بجزيل الثواب الذي أعده الله للصابرين .