د. شامية: نتابع اعداد وجهوزية مراكز الحجر الصحي لتحصين المجتمع ضد “كورونا”

د. شامية: نتابع اعداد وجهوزية مراكز الحجر الصحي لتحصين المجتمع ضد “كورونا”

 وزارة الصحة/ ملكة الشريف

في ظل الجهد التكاملي والتكاتف الذي تقوم به وزارة الصحة من خلال إداراتها المختلفة للحفاظ على قطاع غزة خالٍ من فيروس كوفيد “19”، وذلك باتخاذ العديد من الإجراءات الوقائية للحيلولة دون انتشار الوباء، حيث قامت الإدارة العامة للرقابة الداخلية بعددٍ من الخطوات التي تتناغم مع إجراءات وزارة الصحة لمواجهة الوباء.

وأكد مدير عام الرقابة الداخلية بوزارة الصحة د. ماهر شامية أنه تم تقسيم (4) فرق مركزية موزعة على محافظات قطاع غزة تتبع الإدارة المركزية.

وأوضح أن عمل الرقابة يشمل متابعة التزام الإجراءات والسياسات التي اتخذتها الوزارة لتحصين المجتمع ضد الوباء، مشيرا إلى المتابعة المستمرة لوسائل الاستعداد ثم الاستجابة في المراكز الصحية المفتوحة لتقديم خدماتها الصحية للمواطنين، ومراكز الحجر الصحي المختلفة في المدارس والمستشفيات والفنادق، وغيرها من أماكن الحجر الصحي.

وأضاف” تقوم الفرق برفع تقارير يومية تسلط الضوء على الوضع بشكل عام في تلك الأماكن وعلى الاحتياجات اللازمة وايصالها للمختصين لتوفيرها، وخاصة المواد اللوجستية من الملابس الواقية والمحاليل الكحولية والمعقمات اللازمة للكادر الطبي حيث يتم متابعتها ونقل التوصيات للجهات ذات الاختصاص، لافتا أنه تم تدريب طواقم الرقابة الداخلية والتي تتواصل مباشرة مع الطواقم الصحية في مراكز الحجر المختلفة في أنحاء القطاع”.

ولفت د. شامية أن الرقابة الداخلية مرتبطة بتوجيهات وكيل الوزارة د. يوسف أبو الريش في إعداد وتقييم خطة خاصة بالرقابة لتقييم الإجراءات الوقائية التي تطبقها الوزارة، إضافة إلى عمليات قياس رضا وسلامة المستضافين والأيدي العاملة، مشيرا إلى وضع مؤشرات صحية لقياس الإجراءات المعمول بها في خطة الطوارئ والتي تطبق في جميع محافظات القطاع.

وقال:” نحن نعمل في وقت استباقي من خلال عمل نظام قوائم تحقق منهجي قائم على دليل إجراءات المستشفيات من خلال أدلة الاجراءات والسياسات المعمول بها في مراكز الحجر الصحي، والتحقق من مدى جهوزية الميدان من خلال المقابلات المباشرة مع الوظائف العليا والميدانية، والعمل على تسريع وتيرة العمل لكل الفرق، وتوفير خط اتصال آمن مع أطباء وممرضين في المواقع الميدانية لمراكز الحجر بأخذ عينات عشوائية للسؤال عن مدى الجاهزية والرضا بالنسبة للخدمات المقدمة في مراكز الحجر لتحصين المجتمع وحمايته في مواجهة فيروس ” كورونا”.