عائلات في المنطقة الوسطى تشارك في تنظيف مستشفى شهداء الأقصى

عائلات في المنطقة الوسطى تشارك في تنظيف مستشفى شهداء الأقصى

 في إطار التعاون الكبير بين شرائح المجتمع ومن أجل إنقاذ المستشفيات من كارثة ومن أجل الحفاظ على سلامة أبنائنا وأمهاتنا في المستشفى، وذلك بعد توقف وإضراب شركات النظافة عن العمل.

قامت عائلات المنطقة الوسطى وهم ( أبو شاويش – الطلاع – أبو عمرة – أبو سويرح ) بتنظيم العمل في المستشفى كل عائلة تقوم بتنظيف ورفع النفايات المتراكمة في المستشفى، حيث كان في استقبالهم د. كمال خطاب مدير المستشفى والأستاذ محمد الحاج مسئول العلاقات العامة بالمستشفى والأستاذ صلاح مبروك القائم بأعمال مدير دائرة الشئون الإدارية والمالية.

وأكد د. خطاب على الدور الفعال لمثل هذه المبادرات كما وقام بشكر العائلات على جهودهم الكبيرة.

كما وتولى الأستاذ محمد الحاج مسئول العلاقات العامة بالمستشفى مسئولية جدولة العائلات المتطوعة وجميع المتطوعين من مؤسسات وجمعيات وعائلات على أيام الأسبوع وذلك حتى يتم تنظيف المستشفى على مدار الأسبوع.

الجدير بالذكر أن كل حملة نظافة يسبقها محاضرة قصيرة للمتطوعين حول الاحتياجات الوقائية اللازمة ويلقيها الأستاذ وائل حرب مسئول لجنة مكافحة العدوى في المستشفى.