عقب عودة الخدمات الصحية فيه.. مستشفى الاوروبي يجري ثلاث عمليات ناجحة لاستئصال أورام دماغية

عقب عودة الخدمات الصحية فيه..

مستشفى الاوروبي يجري ثلاث عمليات ناجحة لاستئصال أورام دماغية 

وزارة الصحة/

أجرى الطاقم الجراحي بمستشفى غزة الأوروبي ثلاث عمليات جراحية ناجحة وذلك بعد استئناف العمل في المستشفى و عودة الخدمات الصحية كاملة.

وفى السياق، أكد استشاري ورئيس قسم جراحة الأعصاب د. نضال أبو هدروس أن العملية الأولى أجريت لشاب يبلغ من العمر 29 عاماً، كان يعاني من صداع شديد وشلل تام في الجهة اليمنى من الجسم، وبعد إجراء الصور المقطعية اللازمة تبين وجود كتلة في الدماغ بالجزء الأيسر.

وتابع د. أبو هدروس: “كان الاشتباه في الكتلة التي تحتاج لتدخل جراحي يدور حول كونها ورما أو التهابا (خراج صديدي)، قبل أن تجرى عملية استئصال لهذه الكتلة بنجاح”.

وأوضح د. أبو هدروس أنه وبعد أيام قليلة من إجراء العملية بدأ المريض يتعافى، وعادت الحركة تدريجياً للأطراف اليمنى للمريض إلى أن استطاع المشي بشكل مستقل.

وفيما يتعلق بالعملية الثانية أوضح د. أبو هدروس أنها كانت لطفل يعاني من ورم دماغي كبير الحجم في مؤخرة الدماغ، ونظرا لوجوده في موضع خطير يصعب استئصاله منه بالكامل، فقد تم استئصاله بشكل شبه كامل بنسبة 90 %.

وأشار إلى أن الطفل تحسنت حالته وانتهت أعراض القيء والصداع التي لازمت إصابته بالورم، وتم تحويله إلى مستشفى الرنتيسي لاستكمال العلاج الكيميائي. و عن العملية الثالثة التي أجريت لمسن سبعيني كان يعاني من ورم سحائي كبير الحجم، منتشر في داخل الجمجمة مسببا بروز كبير في عظام الجمجمة وضاغطا على الدماغ بشكل شديد.

وأضاف :” حجم الورم كان “6.5 سم في 6.5 سم”، وقمنا باستئصاله بشكل كامل وكذلك استئصال الجزء المصاب من الجمجمة وتم ترقيع أجزاء الدماغ والعظام”.

ونوه د. أبو هدروس الى أن المريض حالياً واعٍ ويتحرك بشكل طبيعي ولا يعاني من أي مشاكل، كما أنه تعافي من الضعف وصعوبة الكلام التي كان يعاني منها قبل العملية.

وختم قائلا:” ما يميز قسم جراحة الأعصاب بالمستشفى الأوروبي هو وجود طاقم متكامل، ففي كل عملية يساعدنا طاقم تمريضي وطاقم فني عمليات وطاقم علاج طبيعي، وهم على درجة عالية من التميز والكفاءة، وكذلك يدعمنا طاقم العناية المركزة وفريق التخدير الذي يترأسه د. وليد الصالحي، فجزيل الشكر له فلولا مساعدته لما كان لهذه العمليات أن تنجح” .

ومن جانبه قال المريض اسماعيل الناقة احد المرضى الذين أجريت لهم عملية جراحية :” الحمدلله نجحت عمليتي ، وبهذا أتقدم بجزيل الشكر والعرفان لكل الطواقم التي ساهمت في نجاحها وعلى رأسهم د. نضال ابو هدروس .”

وتعليقاً على هذه الانجازات عبّر مدير المستشفى د. يوسف العقاد عن جزيل شكره وتقديره لجهود فريق جراحة الأعصاب وجميع الطواقم التي عملت بجدٍ واجتهادِ لأجل إنجاح العمليات النوعية، مؤكداً على أن المستشفى يفخر بتلك المجهودات التي تساهم في تقديم خدمة نوعية لجميع أبناء شعبنا الفلسطيني.