فى اطار تطوير خدمةالاورام..مدير عام المستشفيات يشارك فى ورشة عمل حول تطوير خدمات أورام الثدى

22/04/2019|الأخبار|

الصحة/نهى مسلم

أجمع مختصون على أن استئصال الورم السرطاني من الثدي يعطي نفس نتائج الاستئصال الكلي للثدي ،مما يستوجب عدم استئصال كامل الثدي حال حدوث ورم سرطاني يخضع للمعايير الواجب اتباعها عند تقييم المريضة.

 جاء ذلك خلال ورشة عمل حول “السبل المتاحة وتوفير الامكانات اللازمة  للوصول الى افضل الطرق لعلاج سرطان الثدي في قطاع غزة”شارك فيها أخصائيي الأورام فى مستشفيات قطاع غزة وبالتعاون مع مؤسسة MAP وبحضور مدير عام المستشفيات د.عبد اللطيف الحاج.

 بدورها ،تحدثت د.فيليبا من اسكتلندا عن تجربة بلادها في وضع وتطوير  السياسات المثلى للوصول الى المعايير العالمية في طرق علاج سرطان الثدي.

  وتطرق الدكتور خالد ثابت استشاري ورئيس قسم الاورام ورئيس لجنة (MDT) الى واقع وبروتوكولات علاج سرطان الثدي وطموح وزارته في تطوير خدمة مرضى السرطان.

  فيما استعرض الدكتور كارم البطنيجي رئيس قسم وحدة جراحة الثدي ، التطور في عمليات اسئصال الاورام الخاصة بالثدي.

 هذا وقد اظهر الجميع الرغبة الحقيقية في تطوير خدمة مرضى الاورام .

 من جانبه شكر د.عبد اللطيف الحاج مدير عام المستشفيات بوزارة الصحة بغزة ، كلمن ساهم في تطوير المسار التشخيصي و العلاجي لأورام الثدي على طريق معيرته و توحيد خطواته..

 كما وأثنى على الدعم الكريم من مؤسسة MAP و وحدتي جراحة الثدي بمشاركة إختصاصيي الأورام و الأشعة و الباثولوجي و مدير الجراحة بمجمع الشفاء و الإدارة العامة للمستشفيات،و  إستشاري جراحة الثدي في بريطانيا Dr. Philippa Whitford على العرض القيم والبناء.