كميات الوقود تنفذ خلال 12 ساعة .. خدمات مستشفى الهلال الأحمر الإماراتي قد تنهار على أعتاب أزمة نقص الوقود

كميات الوقود تنفذ خلال 12 ساعة

خدمات مستشفى الهلال الأحمر الإماراتي قد تنهار على أعتاب أزمة نقص الوقود 

عبر د. يوسف أبو الريش وكيل وزارة الصحة عن تخوفه من أن أول مراحل توقف الخدمات الصحية قد تبدأ في غضون 12 ساعة القادمة وتكون البداية في مستشفى الهلال الأحمر الإماراتي, والذي يقف على أعتاب الانهيار وتوقف خدماته الصحية والتي تقدم في محافظة رفح , جراء النقص الهائل في كميات الوقود اللازمة لتشغيل المولدات الكهربائية , وباعتباره المستشفى التخصصي الوحيد في مجال طب النساء والولادة .

وأوضح د. ابو الريش انه ومنذ أسابيع ومع اشتداد حدة أزمة نقص الوقود بذلنا جهودا مضنية للإبقاء على مستويات الخدمة الصحية وفقا للمؤشرات الطبيعية وذلك بتوزيع ما تبقى من كميات الوقود على المستشفيات والمركز الصحية لتطويق الأزمة مناشدين في ذات الوقت كافة الجهات المعنية والمراقبة للعمل الصحي في غزة لتجنيب الخدمات الصحية من خطورة كارثة ستكون الأشد منذ سنوات , معلنا الى ان الوزارة اليوم قد تدخل فصلا جديدا وقاسيا يكون بالإعلان عن توقف خدمة صحية في أي من مرافقنا الصحية كما هو الحال في مستشفى الهلال الأحمر الإماراتي والذي يصارع الأزمة والتي قد تأتي على كافة مرافقه في غضون ال 12 ساعة القادمة

كما وجدد د. أبو الريش مناشدته الى كافة المعنيين بسرعة التدخل العاجل لرفع الظلم والخطر عن رقاب المئات من المرضى جراء التهديد المباشر لحياتهم منذ أسابيع, وعدم انتظار حدوث الأسوء لأن الوضع في المرافق الصحية لم يعد يحتمل جراء هذه الأزمة والتي تتفاقم مع طول فترة انقطاع التيار الكهربائي عن المستشفيات ل18 ساعة يوميا .